الرئيسية/مجلس الأمة
Khaberni Banner Khaberni Banner

3 نواب عدلوا عن استقالاتهم إكراما لـ 4000 شخص

3 نواب عدلوا عن استقالاتهم إكراما لـ 4000 شخص
الرواشدة والخريشا والمراعية

خبرني – محمود مغربي أكد النائب وصفي الرواشدة أن عدوله عن استقالته من مجلس النواب جاء استجابة لضغوط أكثر من 4000 شخص من النخب السياسية ووجهاء العشائر والنواب والمتقاعدين العسكريين. وقال في تصريحه لـ"خبرني" ليل الجمعة السبت إن العودة عن الاستقالة جاءت بهدف "الوقوف إلى جانب الشعب في مرحلة إقرار التعديلات الدستورية في مجلس النواب". وعدل إلى جانب الرواشدة النائبان الشايش الخريشة ومحمد المراعية عن استقالاتهم التي تقدموا بها في وقت سابق احتجاجاً على تبرئة رئيس الوزراء معروف البخيت من فضيحة الكازينو، في اجتماع حاشد بمنزل الخريشا. وبحسب الرواشدة فقد حضر الاجتماع أكثر من 4000 شخصية سياسية وعشائرية وعسكرية حضروا من أقصى الشمال وأقصى الجنوب لثني النواب الثلاثة عن استقالاتهم. وطلب هؤلاء من النواب المستقيلين العودة عن قرار الاستقالة نظراً لحاجة المجلس والشعب لوجودهم في جلسات إقرار التعديلات الدستورية التي تبدأ أولها السبت. واعتبروا في مطالبتهم أن عدم الاستجابة للعدول تكون بمثابة تخاذل وتخلي عن واجب النواب الوطني، خصوصاً وأن النواب الثلاثة كانت لهم مواقف اعتبرها المجتمعون مشرفة في قضية الكازينو. وأوضح الرواشدة أنه ليس باحثاً عن منصب أو كرسي، مؤكداً أن استقالته جاءت بناءً على موقف سياسي وليست مواقف شخصية. وأضاف أنها المرة الأخيرة التي يترشح فيها للانتخابات النيابية عن دائرته، مبرراً ذلك بفسح المجال لأبناء الدائرة للترشح لكرسي النيابة. وأكد الرواشدة أنه ليس أمام النواب سوى إظهار الوطنية والوقوف لصف الشعب في إقرار التعديلات الدستورية، لافتاً إلى أن الشارع الغاضب أصلاً سيرفع من تصعيده وغضبه على الدولة بأسرها إن لم يقم النواب بواجبهم الوطني وبحرفية عالية.
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner