Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

أسعار السلع: هل الحكومة مستعدة؟

أسعار السلع: هل الحكومة مستعدة؟

قسم الاقتصاد - الجامعة الأردنية

تشير تقارير منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (FAO) الى أن أسعار السلع الغذائية قد ارتفعت في شهر أيار من هذا العام بصورة متسارعة وغير مسبوقة لم تحدث منذ عشرة أعوام، هذه الزيادة حدثت بالأساس كنتيجة لتداعيات أزمة كورونا، التي عملت على ارتفاع الطلب العالمي على السلع وأحدثت خللا في سلاسل التزويد (Supply Chain) نتج عنه نقص بأعداد حاويات البضائع.
فعقب أزمة فيروس كورونا، ارتفعت أسعار المواد الخام وزادت تكاليف التأمين وأجور الشحن البحري عالمياً، وقد وصلت نسبة الزيادة في هذه الأجور الى
نحو 400 %، فأكثر من نصف من شركات الملاحة العالمية أوقفت تشغيل بواخرها المحملة بالبضائع لغايات ضبط وترشيد النفقات الإدارية والتشغيلية، كما أدى البروتوكول الصحي المتبع منذ بداية أزمة كورونا في تبادل ومناولة البضائع الى زيادة في المدد الزمنية لشحن تلك البضائع، وقد انعكس ذلك على ارتفاع أسعار الشحن حول العالم وبشكل كبير.
كل ذلك سنعكس بالضرورة على السوق الأردني، وسيؤدي الى زيادة أسعار السلع المستوردة، وتحديداً السلع الغذائية منها، في ظل إقبال الدول المستوردة على زيادة مخزونها الاستراتيجي من تلك السلع، فمقارنة بالعام الماضي، فقد زاد سعر القمح للطن الواحد بنسبة 14 %، كما ارتفعت أسعار الذرة لأكثر من 80 % للطن الواحد، وزادت أسعار طن الحديد والصلب بنحو 30 %.
محليا، وحسب دائرة الإحصاءات العامة، بلغت المستوردات في العام الماضي نحو 12 مليار دينار، ويقدر عدد حاويات البضائع التي ترد للأردن سنوياً بنحو 500 ألف حاوية بضائع، مقابل 120 ألف حاوية صادرة ومحملة بالبضائع، ويشير نائب رئيس غرفة تجارة عمّان إلى أنه نهاية العام 2019، كانت أسعار الشحن البحري السائدة لا تتجاوز 500 دولار للحاوية الواحدة في ذلك الحين، ومع بداية أزمة كورونا، بلغت أسعار الشحن ما يقارب 2000 دولار للحاوية لتصل اليوم الى نحو 10 آلاف دولار للحاوية الواحدة بزيادة مقدارها 20 ضعفا ما قبل الجائحة.
لمواجهة أثر ذلك محلياً، على الحكومة التحرك فوراً ودراسة خيار تثبيت أجور الشحن على البضائع حتى نهاية هذا العام مثلاً، واحتساب الرسوم الجمركية والضريبية بناء على أجور شحن عادلة، بما يخفف من الكلف على المستوردين والتجار ويجنب السوق المحلي نقصا في أي سلعة مستوردة؛ لأنه من غير المعقول احتساب رسوم جمركية وضريبية على بضائع وسلع تبلغ أجور شحنها ضعف قيمتها أو أكثر!

صحيفة الغد

Khaberni Banner