Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

يسطو على سوبر ماركت بإصبع وكيس بلاستيكي

 يسطو على سوبر ماركت بإصبع وكيس بلاستيكي

خبرني - بأسلوب الألعاب على غرار ما يفعله الأطفال، أقدم شخص على سرقة سوبر ماركت في سيدني بأستراليا مكتفياً بوضع كيس بلاستيكي على وجه واستخدام إصبعه كمسدس ناري. فهل هذا أغبى وأسوأ لص على الإطلاق؟

بأقل تكلفة، اعتمد هذا اللص على كيس بلاستيكي يُستعمل لمرة واحدة ليُخفي وجهه ورفع إبهامه كـ"مسدس إصبع" كما يفعل الأطفال أثناء اللعب مع بعضهم البعض، واهماً أنه سيرهب موظفة الكاشير فيجبرها على تنفيذ أوامره وتسليمه جميع الأموال داخل خزنة السوبر ماركت.

ومخالفة لتوقعات اللص ومحاولته الفاشلة، لم تتأثر الموظفة بتهديد اللص "الطفولي" بل ضحكت في وجه الرجل، باعتبارها "مزحة سخيفة" وتنتهي.

ولم يأبه اللص بتعابير وجه الموظفة المبتسمة، بل أكمل تخطيطه بإلقاء نظرة سريعة حول السوبر ماركت الذي كان فارغاً في تلك اللحظة، متوقعاً أنه سيحصل على ما يريده.

وانتهى مخطط اللص "الغريب" بالفشل الذريع، حيث ألقت الشرطة القبض عليه بتهمة محاولة السطو والسرقة، ويمثل حالياً أمام المحكمة.  

Khaberni Banner Khaberni Banner