الرئيسية/فلسطين المحتلة
Khaberni Banner Khaberni Banner

وفد من حماس في موسكو

وفد من حماس في موسكو

خبرني - وصل الأحد، وفد حركة حماس الفلسطينية إلى العاصمة الروسية موسكو للمشاركة في الحوار الذي دعت إليه الأخيرة بين الفصائل الفلسطينية بغية دفع عملية المصالحة.

وبحسب بيان للحركة، "وصل وفد حركة حماس إلى العاصمة الروسية موسكو، الأحد، في زيارة تهدف إلى المشاركة في حوارات الفصائل الفلسطينية لمناقشة ملف المصالحة، والتحديات التي تواجه القضية الفلسطينية".

وتابع البيان، "يضم وفد حركة المقاومة الإسلامية "حماس" عضو المكتب السياسي، موسى أبو مرزوق، وعضو المكتب السياسي ورئيس مكتب العلاقات الوطنية حسام بدران".

وفي الأول من شهر شباط صرح السفير الفلسطيني في موسكو، عبد الحفيظ نوفل، بأنَ لقاء محادثات بين الفصائل الفلسطينية المختلفة سيعقد في موسكو يومي 13-14 من الشهر الجاري. وسوف يستضيف الجانب الروسي المحادثات ويقوم بالوساطة. ومن المقرر أن تلتقي الفصائل الفلسطينية مع وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف في 13 شباط/فبراير، وأن يصدر الجانب الروسي بيانا بعد اللقاء مع الفصائل.

ويحمل اللقاء المقرر في موسكو أهمية كبيرة في ظل الظروف التي تعصف بالقضية الفلسطينية، بما في ذلك ما يسمى بصفقة القرن التي تتبناها واشنطن لحل الصراع الفلسطيني —الإسرائيلي، وأيضاً الظروف الاقتصادية والاجتماعية الصعبة التي يعاني منها قطاع غزة، بسبب الحصار المفروض عليه من الجانب الإسرائيلي منذ أكثر من عشر سنوات، وأيضاً اعتراف أمريكا بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارتها إليها، مع ما يمثله ذلك من انتهاك صارخ لكل القرارات الدولية التي لا تعترف بالوضع القائم وتعتبر وجود إسرائيل في المدينة المقدسة احتلالاً يرفضه المجتمع الدولي ويطالب بإنهائه وإنهاء كل آثاره.

يشار إلى أن حركة حماس حصلت على أغلبية في المجلس التشريعي الفلسطيني عام 2006، لكن خلافا مع حركة فتح دفع بها للسيطرة على قطاع غزة عام 2007، ولا تزال تفرض سيطرتها على غزة منذ ذلك الحين، فيما تسيطر فتح على الضفة.

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner