الرئيسية/نبض الشارع
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

وزير النقل عاتب الحكومة على الصحراوي

وزير النقل عاتب الحكومة على الصحراوي
جميل مجاهد في مقابلة تلفزيونية

خبرني - رصد - عاتب وزير النقل الجديد، جميل مجاهد، حكومة هاني الملقي، عندما كان خارجها، في تصريحات سابقة له، بسبب تعاملها مع الطريق الصحراوي "بأسلوب الفزعات".

وقال مجاهد، في مقال له، يعود لآذار الماضي، بعد وقوع حادث كبير على الطريق الصحراوي، "نتمنى ان تقوم الحكومة بواجبها في تحقيق السلامة على الطرق من خلال برنامج وطني شامل بدلا من التعامل مع المشكلة بأسلوب الفزعات".

وأضاف في نفس المقال، بعد وقوع حادث على الصحراوي، أودى بحياة 9 أشخاص، وأوقع 19 مصابا، أن "الأسباب التي تؤدي الى وقوع الحوادث المرورية هي: السائق والمركبة والطريق، وقد ساهمت كافة العناصر في وقوع الحادث"؛ وفق قوله.

وبيّن مجاهد "أن خطورة السير على الطريق الصحراوي، وافتقاده إلى أدنى درجات السلامة (...)، تتحمل مسئوليته وزارة الاشغال التي لم تقم بواجبها في سبيل ادامة وصيانة الطريق حتى وصلت الى ما وصلت عليه من وضع سيئ جدا لا تصلح ان تسير عليها الحيوانات وليس المركبات".

وتابع "كان يجب على الحكومة عدم ترك أهم طريق في الاردن ليصل الى هذه المرحلة ولكن العكس هو الذي حصل عندما قامت بالسماح بزيادة الاوزان الاجمالية للشاحنات وهي تعلم بأن الطريق لا يتحمل مرور السيارات الصغيرة عليه وليس الشاحنات".

وتحدث أيضا في الم عن العنصرين الآخرين، السائق والمركبة، وكيف ساهما بالحادث.

وختم مجاهد "ما زال الطريق الصحراوي يفتقر الى وجود مراكز إسعاف موزعة على طويل الطريق للتعامل مع مثل هذه الحوادث والوصول الى موقع الحادث بالسرعة الممكنة حتى لا يترك الامر للمواطنين للقيام بأعمال الاسعاف والانقاذ".

وفي ذات السياق، ذكر الوزير مجاهد، في مقابلة له عبر برنامج "نبض البلد"، الذي تبثه فضائية "رؤيا"، أن "توفير المبالغ اللازمة لصيانة الطريق الصحراوي، وحماية الإنسان أمر واجب، وبأي شكل من الاشكال لحمايته من الحوادث، علما اننا لم نبدأ بعد، فالظروف والأسباب ما زلت كما هي أي الظروف التي بسببها تقع الحوادث".

وصدرت الإرادة الملكية، الأحد، بالموافقة على تعيين، جميل مجاهد، وزيرا للنقل.

Khaberni Banner
Khaberni Banner