الرئيسية/شرفات
Khaberni Banner Khaberni Banner

والدة شجون تطالبها بالعودة لحضنها

والدة شجون تطالبها بالعودة لحضنها

خبرني - أبدت والدة شجون السيدة حياة تعاطفها مع ابنتها بالتبني، مؤكدة أنها لا تريد لابنتها ولا للعائلة زوبعة أكثر مما يحدث حالياً، وطالبتها العودة إلى حضنها وإلى منزلها وإلى والدها المريض والذي يعاني منذ أن قررت شوجي الاستقلال بحياتها، بحسب تقرير ورد في موقع "سيدتي نت". وأثارت اعترافات النجمة الكويتية الشابة شجون الهاجري عبر صفحتها على موقع التواصل الاجتماعي إنستجرام بأنها لقيطة، عاصفة من التعاطف من قبل جمهورها وزملائها في الساحة الفنية المحلية والخليجية، لاسيما أن الفنانة المثيرة للجدل أطلّت في أربعة فيديوهات بصورة يرثى لها حيث اكتست ملامحها بالحزن وحملت نبرة صوتها كثيراً من الألم، وهي تؤكّد أنها اكتشفت أنها لقيطة عندما كانت في الثالثة عشر من عمرها. وما هي إلا ساعات حتى أصبح الأمر بمثابة قضية رأي عام فني، لاسيما أن شوجي تحظى بمكانة كبيرة لدى الجمهور فهي فتاة الكويت المدلّلة، ونظراً لتضخم الأمر، آثرت النجمة الشابة أن تطلّ عبر شاشة قناة "الوطن" لتحدّث جمهورها على الهواء من خلال برنامج "تو الليل" حينها فتحت شجون قلبها وقالت: "أهل الكويت كلهم أهلي وأنا آسفة لمن تسبّبت لهم في حزن وضيق وألم نتيجة الحالة التي ظهرت عليها في الفيديوهات، ولكنها المرة الأولى التي أشعر فيها باليتم. لذا، أردت أن أحدّث جمهوري عبر صفحتي في الإنستغرام حيث أنهم كل ما أملك في هذه الدنيا".وأضافت شجون: "عندما عرفت بالسر للمرة الأولى وأنا في الـ 13 من عمري، لم أكترث للأمر وأكملت حياتي واجتهدت إلى أن وصلت للمكانة التي أحظى بها لدى الجمهور. ولم أكن لأهتم بالحديث عن هذا الأمر لولا موقف حدث معي، لن أكشف عنه الآن، حينها فقط شعرت بمعنى اليتم". واستطردت قائلة: "لا أخشى الحقيقة، وليس لديّ ما أخفيه عن أي أحد، وأنا على قناعة بأن الله سبحانه وتعالى أخذ مني الأم والأب، ومنحني في المقابل النجاح والنجومية. فقد عوّضني بأشياء عدة وأريد أن أوصل رسالة لكل من هم مثلي، لا تقفوا عند هذا الأمر ولا تجعلوا كلمة تخرج من أحدهم تنغصّ عليكم حياتكم. فنحن لم نختر تلك الحياة. هي إرادة الله ولا تعرقلكم أي كلمة مهما كانت". واختتمت شوجي: "الجميع كان يشاهدني أضحك ولا أحد يعرف أن بداخلي سراً كبيراً أشهد الله أنني كنت أريد الإفصاح عنه لا لشيء سوى قناعتي بأنه ليس أمراً مشيناً، واليوم كلي فخر أن أهل الكويت تكاتفوا معي. ويبقى أنني حتى لو عرفت من هي أمي ومن هو أبي، فسيظل ولائي إلى أمي التي ربتني ونشأت في أحضانها". يذكر أن العام الحالي هو الأسوأ لشجون حيث أعلنت منذ أشهر انفصالها عن خطيبها أحمد البريكي، ثم جاء شهر رمضان حاملاً مفاجأة أخرى غير سارة بتأجيل برنامجها الذي كان مقرراً عرضه عبر شاشة mbc "يا هلا بشوج ويانا" من ثم تأجيل مسلسل "امس احبك واليوم وباجر"، ويبدو أن الضغوط النفسية التي تعاني منها الفنانة الشابة دفعتها لتسجيل هذه الاعترافات.  
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner