Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

هدية للعراقيين العائدين من الاردن

هدية للعراقيين العائدين من الاردن
عراقيون في طابور للحصول على تأشيرة اردنية

خبرني - اعلن رئيس الوزراء نادر الذهبي اليوم ان العراق والاردن اتفقا على تمديد العمل باتفاقية موقعة بين البلدين عام 2006 لتزويد المملكة بالنفط العراقي باسعار مخفضة لثلاث سنوات. وقال الذهبي في مؤتمر صحافي مشترك مع رئيس الوزراء العراقي نوري المالكي في عمان ان "اتفاقية تزويد الاردن بالنفط العراقي كانت ستنتهي في 15 آب المقبل ولم يتم التزود من خلالها بالنفط لاسباب أمنية". واضاف ان "الوقت الآن متاح أكثر مما كان عليه في السابق، وتم تمديد الاتفاقية لثلاث سنوات أخرى بنفس الشروط السابقة وسنبدا بالتنفيذ وتم بحث بدائل (...) لتسهيل تزويد الاردن بالنفط العراقي باسعار مخفضة". وكان الاردن والعراق وقعا في آب 2006 في بغداد اتفاقية تنص على تزويد المملكة بما بين عشرة وثلاثين بالمئة من احتياجاتها النفطية البالغة حوالى مئة الف برميل يوميا باسعار تفضيلية اعتبارا من ايلول من ذلك العام. الا ان اولى شحنات النفط وصلت الى الاردن من حقول كركوك في صهاريج في ايلول 2007 وفقا للاتفاقية بعد انقطاع دام سنوات، وعزا المسؤولون ذلك الى مصاعب فنية وامنية. وكان مسؤول اردني صرح بأن العراق سيزود المملكة بنفط خام بأسعار تفضيلية وفقا لاتفاقية 2006، اي اقل ب18 دولارا عن الاسعار العالمية عندما كان سعر برميل النفط يقارب 75 دولارا. وكان العراق يزود الاردن بكميات من النفط باسعار تفضيلية واخرى مجانية في عهد الرئيس الراحل صدام حسين. ورفعت الحكومة الدعم عن المشتقات النفطية من موازنة العام الحالي ما ادى الى ارتفاع اسعارها بشكل غير مسبوق. من جانب آخر، قال المالكي ان "مجلس الوزراء العراقي اقر برنامجا كاملا وخصص مبلغ 195 مليون دولار لتقديم مساعدات للعائلات العراقية الراغبة بالعودة الى العراق سواء كان في تسهيل حركتهم او تكاليف النقل واعطاء منحة او هدية لكل عائلة تعود". واضاف ان "العراقيين مع تحسن الاوضاع الامنية واستقرارها وتحسن الظروف المعيشية ومع استعداد الحكومة العراقية تقديم كل اللازم لمن يرغب منهم بالعودة الطوعية سيحظون بمزيد من المساعدة والتسهيلات". وتفيد المفوضية العليا لشؤون اللاجئين التابعة للامم المتحدة ان 4،2 مليون عراقي فروا من بلدهم منذ اجتاحته القوات الاميركية في آذار 2003. ولجأ قرابة 4،1 ملايين من هؤلاء الى سوريا في حين يقيم ما بين 500 الف الى 750 الفا في الاردن. ويؤكد الاردن ان اقامة مئات الالاف من العراقيين في المملكة كلفته اكثر من ملياري دولار على مدى السنوات الثلاث الماضية. ا ف ب
Khaberni Banner