Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

مهرجان الاردن للاعلام العربي يختتم فعالياته

مهرجان الاردن للاعلام العربي يختتم فعالياته
شعار المهرجان

خبرني- من المقرر ان يقوم مهرجان الأردن للاعلام العربي والذي تنظمه هيئة الاعلام المرئي والمسموع في اختتام فعالياته مساء الاثنين في قصر الثقافة في عمان بتوزيع جوائز على الصحفيين والاعلاميين والصحافة ( المطبوعة والمرئية والالكترونية) تعبيرا عن جهودهم في خدمة السلطة الرابعة. وواصل المهرجان فعالياته الاثنين , حيث تضمنت هذه الفعاليات جلسة ادارتها العين ليلى شرف بحضور مدير عام الهيئة رئيس اللجنة العليا للمهرجان الدكتور امجد القاضي محاضرات عن الدراما المدبلجة وتأثيرها على الانتاج والمشاهد العربي. وتحدث المحاضر السعودي احمد عيد الحوت والأردنيون بسام حجاوي وموسى عمار عن تجربة الدوبلاج للبرامج الاجنبية وتأثيرها على المشاهد العربي كافلام الكرتون ومسلسلات الدراما المكسيكية وافلام هـوليوود المدبلجة التي تكسب المزيد من المشاهدين العرب. وأوضحوا ان الكثيرين يعتقدون ان الدوبلاج للمسلسلات والأفلام السينمائية هو عملية ترجمة فقط للعمل من لغته الأصلية الى اللغة البديلة، مشيرين الى انه اضافة الى ذلك فهو فن من فنون التمثيل، فعملية الدوبلاج تبدأ من تطابق حركة الشفاه ومخارج الحروف وتنتهي بالحس العام للمشهد الذي يعبر عن المعنى والايقاع المرتبط بتسلسل الاحداث في العمل الاصلي. ويستخدم الدوبلاج في اعمال الكرتون الموجهة للاطفال والاعمال الدرامية البشرية وهي المسلسل والفيلم السينمائي والوثائقي. وعتبروا الاردن من الدول المتقدمة في اتقان هذا النوع من الفنون، ويعمل حاليا في الدوبلاج معظم الفنانين الاردنيين وفي دول اوروبا واميركا يستعان بأشهر الممثلين من الصف الاول لتنفيذ عملية الدوبلاج وبخاصة افلام الكرتون الموجهة للاطفال. وقال الفنان موسى عمار احد افراد اسرة الاذاعة الاردنية الاوائل، ويعمل في الدوبلاج كمخرج ومنفذ ان الدوبلاج في الاردن بدأ في اواخر السبعينيات من خلال اعمال الكرتون التي كانت تنفذ بتقنية سينمائية بسيطة ومع انتشار اجهزة الفيديو اصبح العمل سهلا حيث دخل الدوبلاج في الاردن مرحلة جديدة يطلق عليها المشاهدة المزدوجة، وهي تقنية تلفزيونية محضة. وحدد عمار مهام مخرج الدوبلاج التي تشمل قراءة النص المترجم والاطلاع على العمل وتحديد المغزى من العمل وابعاد الشخصيات وعلاقة الشخصيات ببعضها واختيار الممثلين المناسبين لكل دور ومتابعة التدريبات واجراء اختبار مبدئي ومتابعة التنفيذ وعملية المكساج والمونتاج في نهاية العمل. واوضح ان الممثل او المؤدي في الدوبلاج عليه ان يتقن ثلاث مهن، الاولى هي حرفية العمل الاذاعي من تقنيات استخدام الميكروفونات وغيرها، والثانية هي حرفية العمل المسرحي من تدرج النغمة الصوتية، والثالثة هي حرفية العمل التلفزيوني بمعرفة ما بعد كل مشهد وتسلسله بحيث يعطيه الحس اللازم للتعبير عن الحدث. ويهدف المهرجان الذي تختتم فعاليته مساء الاثنين الى تهيئة مزيد من الفرص الإنتاجية الجديدة من خلال مشاركة إعلاميين ومنتجين ودراميين وقصصيين وكتاب في أول مهرجان للإعلام العربي لتحسين المنتج الإعلامي العربي.   وقال القاضي في تصريح لوكالة الانباء الاردنية (بترا) ان الهدف الرئيس هو بناء جسور من التفاهم والتواصل بين المدن الإعلامية ومحطات التلفزيون والإذاعات العربية عن طريق زيارة العرب للأردن وفتح أبواب التعاون الفني. واكد اهمية المهرجان في تسويق الاردن سياحيا وزيارة الأماكن السياحية وفتح المجال لتعاون المخرجين والمنتجين العرب وإزالة القيود علي الحريات الإعلامية وتعميم هذه الأهداف على العرب من خلال تحسين المنتج الإعلامي العربي. واشار القاضي الى ان المهرجان شهد حجوزات كبيرة لعرض المنتجات الاعلامية والفنية والدرامية وغيرها.
Khaberni Banner