الرئيسية/قضايــا
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

من سمع بقصة غنوة؟

من سمع بقصة غنوة؟

قبل أن يتبرع أخي معتز الجعبري بتنبيهي لقصة غنوة ، لم أكن سمعت بما جرى ، وقد فوجئت بأن حدثا كهذا لم يأخذ حقه من المتابعة ، بل إن هناك ضغوطا سياسية من جهة عليا لإغلاق هذا الملف برمته وعدم فتحه إطلاقا، القصة ترويها الأخت سحر المصري في صرخة حرة تستفز الدم في العروق: حين سمعتُ بقصة غنوة الفتاة اللبنانية البالغة من العمر اثني عشر ربيعا ، تجمّد الدم في عروقي.. وحسبتني في الغرب الذي أقرأ عن حربه ضد الحجاب ولم أعً أن هذا يمكن أن يحدث في لبنان حتى تكلمت مع "غنوة".. الطالبة التي نزع "شربل" حجابها.. وتحققت من الأمر وسألتها.. فأخبرتني، منذ بداية العام الدراسي وهو يهينها.. ويوجًّه إليها عبارات قاسية بسبب حجابها.. فتارةً يقول: "لًم تحجّبت؟ تظهرين وكأنك في الخمسين" وتارةً يقول: "رفيقتك أجمل منك لأنها غير محجبة" وأحياناً يسخر منها ويناديها "حجّة" وأحياناً أُخرى يهينها بقوله: "تبدين كالنَوَرًيّة"، فكانت تردّ عليه ببراءتها: إن شاء الله أحجّ حقيقة.. وفي معظم الأحيان لا ترد عليه وتلتزم نصيحة أمّها بالسكوت لتفادي المشاكل.. فهي الحلقة الأضعف، واستفحل الوضع منذ أيام حين كانت تُمتَحَن هي ورفيقتها في الصف وكان يراقبهما فتفاجأت به يأتي ويضع يده على حجابها يريد أن ينزعه فكانت هي تشدّ حجابها للأسفل وهو يرفعه للأعلى فنجح وانكشف شعرها.. فغضبت وقالت له "الله لا يقوًّيك".. تركها وخرج يشكوها للمدير الذي أرسل إليها وأراد محاسبتها لأنها تكلمت بشكل غير مقبول مع "الأستاذ"، ومنذ ذلك الوقت وغنوة ممنوعة من الفرصة وأحياناً تُمنع من تقديم المسابقات، وأصبح المدير يمطرها بوابل من الألفاظ كلما رآها كأن يقول لها: "أنتً مجنونة.. أخشى على رفيقاتك منك،".. وفي أول كل حصة من الحصص السبع اليومية كان يستدعيها إلى الإدارة ليُهينها ويُحبًطها..، وكان أن تفاقم الوضع يوم أخرجها من الصف ووضع لها مقعداً وطاولة في الملعب وقال لها أنتً مكانك هنا وستتعلّمين خارج الصف، لم تلتفت غنوة لاستهزاء معلمها ولم تخبر أهلها لكنه تمادى حتى استفحل عند تقديم امتحانها ونجاحه في رفع حجابها ، رفع أهل الفتاة شكوى للجماعة الإسلامية بطرابلس ودار الفتوى وتم تصعيد الموضوع من خلال نقابة المعلمين لتصل إلى وزير التربية لمقاضاة المعلم والمدير، هل نلوم سويسرا الغرب ، وسويسرا الشرق ، خاصرة بلاد الشام تحرم غنوة من عفافها؟ الدستور
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner