الرئيسية/مجلس الأمة
Khaberni Banner Khaberni Banner

من المجالي إلى الحباشنة

من المجالي إلى الحباشنة
النائب حازم المجالي

خبرني - طمأن النائب حازم المجالي، زميله النائب صداح الحباشنة، على صحته، بعد تعرضه لوعكة صحية.

وقال المجالي، في منشور له عبر حسابه الرسمي على فيسبوك، خاطب فيه الحباشنة، "سعادة الأخ صداح الحباشنة الأقرب للقلب و الأغلى في الروح، تحية طيبة و بعد: يسعدني أن أبعث إليكم بالأخبار الطيبة و التي تنبع من القلب مباشرة ، إيماناً بالله و رضاءً بقدره و فرحاً باختياره و قراره ، و أبشركم بأنني بصحة جيدة و لله الحمد و معنويات مرتفعة و لله الفضل".

وأضاف النائب المجالي في رسالته، "ما شاء الله كان ، و ما لَم يشأ لَم يكن رُفعت الأقلام و جفّت الصّحف".

وأردف مخاطبا زميله الحباشنة، "ما يقدره الله سيكون خيراً للجميع ، و إن الله لا يُضيّع أجر مَن أحسن عملا".

وتابع القول: "الأخ صداح الغالي: لقد قدمنا في حياتنا الكثير من الخدمات لعباد الله ، و ما كنا نرتجي منهم جزاءً و لا شكوراً ، لأننا نؤمن أن ما عند الله خيرٌ و أبقى، فمن وجد الله ماذا فقد ؟ و من فقد الله ماذا وجد؟".

وزاد: "نحن بحمد الله نستأنس دائماً بالله ، و نعلم أن الله سيُقدر الخير و يجلب لنا الصبر و الصحة و العافية".

وختم النائب المجالي بالقول: "الحبيب صداح: إن دموعك اليوم كان لها بالغ الأثر في تعزيزي و وفدي بالطاقة الإيجابية التي تجعلني أتشبث بالحياة لأن فيها من يُحبنا و مَن نُحبّه ، و هذا كفيل بأن يجعلني دائماً أردد و أقول: أنا مُصمم على بلوغ هدفي ، فإما أن أتعافى و إما أن أتعافى، وبإذن الله هذا الوقت سيمضي و سيُفرحنا الله ، و لن يخذلنا الله .. و هذا حسن ظننا بربنا الكريم".

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner