الرئيسية/أضواء
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

معهد صيفي للتعريف بوثيقة (اللغة العربية)

معهد صيفي للتعريف بوثيقة (اللغة العربية)
تعبيرية

خبرني - حلا أبو تايه

يترقب معلمون مهتمون بتطوير قدراتهم عقد المعهد الصيفي الأول من نوعه في صيف العام الحالي، للتعريف بوثيقة معايير تعلم اللغة العربية للناطقين بها، التي أطلقت أخيرا ضمن ملتقى مهارات المعلم، بحضور الملكة رانيا العبدالله.

وتهدف وثيقة المعايير، التي حصلت "خبرني" على نسخة منها، الى الإسهام بفاعليّة في النهوض بمخرجات التعليم المدرسيّ لمبحث اللغة العربيّة في أنحاء الوطن العربيّ، حيث صممت بعد دراسة شاملة للمناهج الوطنيّة لعينة ممثلة من الدول العربيّة، والبرامج الأكاديميّة العالميّة، إضافة إلى الأبحاث المستندة إلى أدلة في مجال اكتساب اللغات وتعليمها، ومجال علم النفس التربويّ.

وتسعى أكاديمية الملكة رانيا لتدريب المعلمين من خلال برنامج تطوير معايير تعلم اللغة العربية للناطقين بها إلى الإسهام بفعالية في النهوض بمخرجات التعليم المدرسي لمبحث اللغة العربية لغة أما في أنحاء الوطني العربي والعالم جميعه.

وأكاديمية الملكة رانيا العبدالله لتدريب المعلمين مؤسسة مستقلة، أطلق في حزيران من عام 2009، وتتبنى رؤية الملكة رانيا للارتقاء بنوعية التعليم في الأردن والمنطقة، من خلال تمكين المعلمين بالمهارات اللازمة، وتقدير دورهم وتقديم الدعم اللازم لهم للتميز داخل الغرفة الصفية.

وتعمل الأكاديمية على تطوير برامج التدريب والتنمية المهنية لتستجيب للاحتياجات التعليمية في الأردن بشكل خاص، والعالم العربي بشكل عام، بالشراكة مع كلية المعلمين في جامعة كولومبيا بنييورك ومركز جامعة كولومبيا الشرق أوسطي للأبحاث ووزارة التربية والتعليم.

 

فكرة البرنامج

ويقدم البرنامج معايير ومؤشرات لتعلم اللغة العربية للناطقين بها من مرحلة الروضة وحتى الصف الثاني عشر.

وصممت المعايير بعد دراسة شاملة للمناهج الوطنية لعينة ممثلة من الدول العربية والبرامج الأكاكديمية اضافة إلى الأبحاث المستندة إلى أدلة في مجال اكتساب اللغات وتعليما ومجال علم النفس التربوي.

 

معايير من رحم اللغة العربية

وحرص فريق البرنامج على أن تخرج هذه المعايير من رحم اللغة العربية وخصائها مستندة إلى بحوث فيها وعنها، ومستهدية بمصادر ومراجع عالمية.

وتتميز هذه المعايير أنها تتضمن بوضوح وبشكل إجرائي ما يجب أن يعرفه ويتمكن منه في كل صف دراسي مما يوجه جهود معلمي اللغة العربية نحو تصميم وحدات دراسية في إطار تكاملي.

وتؤكد الوثيقة أن هذه المعايير لا تختص بدولة أو منطقة أو نظام تعليمي، بل هي معايير موحدة لتعليم اللغة العربية للناطقين بها، حيث تبين المعارف والمهارات والمعارف التي يجب أن يكتسبها الناطق بها هي واحدة أيضا في أي دولة أو أي نظام تعليمي.

ويقود البرنامج فريق عمل متخصص في تدريس اللغة العربية والمعلمين الخبراء من عدد من البلاد العربية بقيادة الدكتورة هنادي ية وتحت إشراف لجنة استشارية من التربويين والخبراء في ترديس اللغة من دول عربية عدة.

 

رحلة وثيقة المعايير

مرت رحلة وثيقة معايير تعلم اللغة العربية للناطقين بها بمرحلتين رئيستين بدأت في آب من عام 2016، حتى إعلانها في آذار الحالي.

ففي الفترة من شهر آب حتى كانون أول من عام 2016، عقدت مرحلة مراجعة شاملة وتحليل لمناهج اللغة العربية لعينة ممثلة للبلاد العربية، إضافة إلى مناهج البرامج الأكاديمية ومراجعة دراسات منشورة في اكتساب اللغات وتعليم اللغلة العربية واللغات الأخرى وتعلمها للناطقين بها، ودراسات في علم النفس التربوي.

وفي الفترة من كانون أول لعام 2016 حتى آب 2017 ، تم وضع معايير تعلم اللغة العربية ومؤشراتها للصفوف من الروضة حتى الصف الثاني عشر.

وفي آذار من عام 2017، تم إطلاق البرنامج في ملتقى مهارات المعلم 2017، وجرى خلاله عقد جلسة نقاشية عامة.

أما المرحلة الثانية، فامتدت من أيلول حتى كانون أول من عام 2017، وفيها تم عمل تطبيق تجريبي للمعايير في عينة من المدارس في عدد من البلاد العربية.

وفي شهري كانون الثاني وشباط من العام الحالي، تمت مراجعة وثيقة المعايير في ضوء التغذية الراجعة من المرحلة التجريبية، حتى جاء شهر آذار ليتم فيه إعلان وثيقة المعايير في ملتقى مهارات المعلمين ونشرها على الموقع الإلكتروني للأكاديمية.

 

نظرة إلى المستقبل

تتطلع أكاديمية الملكة رانيا العبدالله لتدريب المعلمين، لعقد معهد صيفي دوري يعرف بوثيقة المعايير ومجالاتها المتمثلة في التواصل والثقافة والربط، وتقويمها.

وسيتدرب المشاركون في المعهد على تفكيك المعايير إلى مخرجاتها التعليمية، ووضع التقييمات المناسبة لها، ثم تصميم المهمات والأنشطة التي تحقق التعلم المرجو.

وتتضمن الخطة المستقبلية، تصميم تقييمات مرجعية متدرجة فصلية وسنوية إلكترونية تقيس أداء المتعلمين إزاء المخرجات التعلمية المتوقعة في كل صف من الصفوف ثم تجربة هذه الاختبارات على عينة من المدارس، بهدف التأكد من ملاءمتها وثباتها، يلي ذلك مراجعتها وتعديلها في ضوء نتائج التجربة.

 

التسجيل في المعهد التدريبي الأول

ويحتاج التدريس استنادا لمعايير تعلم اللغة العربية للناطقين بها، إلى التسجيل لحضور المعهد، حيث من المتوقع أن تدعو الأكاديمية المدارس والمعلمين المهتمين بتطوير تعلم اللغة العربية وتعليمها إلى التسجيل في المعهد الأول في صيف العام 2018.

ويعرّف المعهد بوثيقة المعايير ومجالاتها، وتقويمها، حيث سيتدرب المشاركون على تفكيك المعايير إلى مخرجاتها التعلمية ووضع التقييمات المناسبة لها، ثم تصميم المهمات والأنشطة التي تحقق التعلم المرجو.

وأعلنت الأكاديمية، في الوثيقة، إنها ستحدد لاحقا إعلان تاريخ المعهد التدريبي الأول والتفاصيل الخاصة بالتسجيل لاحقا

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner