Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

مدير الشرطة الفلسطينية: على حماس نزع سلاحها

مدير الشرطة الفلسطينية: على حماس نزع سلاحها
تعبيرية

خبرني - قال اللواء حازم عطا الله، مدير عام الشرطة الفلسطينية إن استعادة السلطة سيطرتها على قطاع غزة تقتضي نزع حركة حماس، بما فيها جناحها العسكري، سلاحها.

وقال عطا الله للصحافيين في رام الله، الأربعاء: "نحن نتحدث عن سلطة واحدة، وقانون واحد وسلاح واحد"، مكررا تصريحات أطلقها الرئيس الفلسطيني محمود عباس.

وردا على سؤال حول إمكانية السماح لكتائب عز الدين القسام، الجناح المسلح لحركة "حماس" بالاحتفاظ بسلاحه عند تولي السيطرة على الشرطة في قطاع غزة، أجاب عطا الله بالنفي قائلا: "هذا مستحيل. كيف يمكنني تولي الأمن عندما يوجد هناك كل تلك الصواريخ والمسدسات وغيرها؟ هل هذا ممكن؟".

وتساءل عطا الله: "كيف يمكنني أن أكون مسؤولا؟ من سيقف ويقول أنا مدير عام الشرطة، وأنا المسؤول في حال لم أسيطر على كل شيء؟".

كما رفض مدير عام الشرطة الفلسطينية فكرة الاندماج مع قوات الشرطة التي تقودها حماس، إلا أنه أكد أن ما بين 8 و9 آلاف رجل شرطة كانوا يعملون في غزة قبل سيطرة حركة حماس عليه في العام 2007، سيعودون إلى عملهم.

وذكر عطا الله أن عودة الشرطة إلى قطاع غزة الذي تسيطر عليه حماس تحتاج إلى دعم مالي كبير، لأن ميزانيتها ستتضاعف.

وفي تطرقه إلى موضوع سلاح الفصائل الفلسطينية، أكد ناصر القدوة، الناطق الرسمي باسم حركة فتح، الثلاثاء، وجوب ما سماه بـ"تحييد السلاح عن التأثير في الحياة الفلسطينية، وإخضاعه للقيادة السياسية، وضبط استخدامه بمعنى قرار الحرب والسلم".

وشدد القدوة بهذا الصدد على أن المفهوم الفلسطيني لنزع السلاح يختلف تماما عن مفهومه الإسرائيلي الذي قال إنه "غير مقبول وغير واقعي وغير قابل للتطبيق.

Khaberni Banner