Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

متشدّدون يهاجمون عارضة أزياء باكستانية ميته

 متشدّدون يهاجمون عارضة أزياء باكستانية ميته

خبرني - رغم أنّ السلطات الباكستانية لم تعلن بعد عن أسماء الضحايا الذين قتلوا في تحطّم طائرة تابعة لشركة الطيران الوطنية الأسبوع الماضي، فوق حي سكني في كراتشي، غير أنّ وسائل الإعلام أشارت إلى اسم عارضة الأزياء الباكستانية بين الضحايا. وكانت أخبار أولية قد تحدّثت عن نجاتها لكن عائلتها طلبت وقف نشر أخبار كاذبة وهو ما اعتبر تأكيد لوفاتها.

ومع انتشار خبر وفاتها، بدأت حملة تنمّر وهجوم كبير عليها بسبب ما وصفه المهاجمون على مواقع التواصل "حياتها غير الأخلاقية"، و"ملابسها غير المحتشمة".

وكانت العارضة الشابة (28 عاماً) قد اكتسبت شهرة كبيرة في العامين الأخيرين من خلال عملها مع أبرز دور الأزياء المحلية، كما فازت في يناير/كانون الثاني الماضي بجائزة "أفضل عارضة أزياء" في حفل جوائز هوم ستايل المحلي، وفق موقع "بي بي سي" البريطاني.

لكن رغم شهرتها وجماهيريتها الواسعة في أوساط الشباب، إلا أن حملة عنيفة من المتشددين الدينيين في البلاد كانت تنتقدها بشكل دائم، معتبرين أنها تسيء للنساء المسلمات. وعادت هذه الحملة بقوة مع انتشار خبر موتها.

ونتيجة لهذا الهجوم، تمّ إقفال كل حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، من دون توضيح ما إذا كانت المواقع هي التي أقفلت الحسابات أم أن عائلتها هي التي طلبت ذلك.

Khaberni Banner
Khaberni Banner