Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

لهذا السبب لا تتركي معقم اليدين في متناول الأطفال

 لهذا السبب لا تتركي معقم اليدين في متناول الأطفال

خبرني - تخشى سيدة بريطانية أن يكون طفلها قد أصيب بالعمى بشكل جزئي، بعد أن تم رش عينيه بمعقم لليدين عن طريق الخطأ خلال رحلة للاحتفال بعيد ميلاده.

وأصيب جاكسون ماكفوي عندما ضغط على عبوة معقم اليدين عند مدخل حديقة ترفيهية، وراح يصرخ من شدة الألم، بعدما دخل المعقم في عينيه.

وبعد إجراء الإسعافات الأولية، تم نقل الطفل على الفور إلى المستشفى، حيث عمل الأطباء جاهدين لإنقاذ بصره، في حين كان وجهه منتفخاً. وتنتظر أسرة ماكفوي الآن بقلق، لمعرفة مدى تأثير معقم اليدين على بصره على المدى الطويل.

وخضع جاكسون لأربع عمليات لغسل عينيه في المستشفى، وبعد أن فحصه الطبيب قال لأسرته إن الوضع ليس مطمئناً، وربما يكون الطفل قد فقد بصره.

وبعد موعد مع أخصائي العيون يوم الثلاثاء، تم إخبار الأسرة أن من غير المحتمل أن يفقد جاكسون بصره بشكل كامل، ولكن لا يزال هناك احتمال أن يتعرض بصره لضرر بالغ في المستقبل.

وقالت والدة الطفل السيدة كاتي "قال الطبيب إن الأمر يشبه صب حمض على العينين لأن المعقم يحتوي على كحول نقي".

وحذر الأطباء بعد هذه الحادثة الآباء والأمهات، مؤكدين على ضرورة عدم ترك أطفالهم يعبثون بمعقمات الأيدي، نظراً لخطورتها الكبيرة، وما يمكن أن تسببه من أضرار بالغة على العينين، بحسب صحيفة ميرور البريطانية.

Khaberni Banner
Khaberni Banner
Khaberni Banner