Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

لماذا نشعر بالصداع بعد ارتداء النظارة الطبية الجديدة؟

لماذا نشعر بالصداع بعد ارتداء النظارة الطبية الجديدة؟

خبرني - يعاني بعض ضعف النظر من الشعور بالصداع فور ارتداء النظارة الطبية لأول مرة أو عند استبدال النظارة القديمة بأخرى جديدة، الأمر الذي يجعلهم يعتقدون أن هناك خلل في قياسات النظارة، ولكنها حالة طبيعة، يقف ورائها العديد من الأسباب، ويمكن التغلب عليها باتباع بعض النصائح.

في السطور التالية، نستعرض من "الكونسلتو" أسباب الشعور بالصداع عند ارتداء النظارة لأول مرة، وفقًا لموقع "All about vision".

لا يستدعي القلق الإصابة بالصداع عند ارتداء النظارات الطبية لأول مرة أو عند استبدال القديمة يعتبر، أمر طبيعي، لا يشير إلى أن هناك بقياسات النظارة أو يدل على أن الشخص يعاني من مشكلة ما في العين

الأسباب يرجع السبب الرئيسي وراء الشعور بالصداع المصاحب لارتداء النظارة الطبية، إلى عدم تكيف العين مع المستوى البؤري للعدسات، مما يدفع الدماغ إلى بذل مجهود أكبر، حتى تستطيع العين الرؤية بشكل جيد، وتحديد ما تراه، مما يتسبب في الإصابة بالصداع الناتج عن إنهاك الدماغ.

ومن المفترض أن يستمر الصداع المصاحب لارتداء النظارات الطبية لمدة تتراوح من أيام إلى أسبوع كحدٍ أقصى، وهي فترة كافية حتى يستطيع المخ التكيف مع الوضع الجديد.

وإذا استمرت الصداع أكثر من أسبوع، مع الشعور بآلام في العينين وصعوبة في الرؤية بشكل واضح، لا بد من التوجه للطبيب المختص، لتشخيص الحالة، ومعرفة السبب الرئيسي وراء تلك الأعراض، وتحديد آلية العلاج المناسب.

نصائح للتغلب على صداع النظارة الطبية- الحرص على تنظيف عدسات النظارة بشكل مستمر، بحيث تكون خالية من الأتربة وبصمات اليدين، مع مراعاة استخدام قطعة القماش الناعمة المخصصة لذلك.

- المواظبة على ارتداء النظارة بشكل تدريجي في الفترة الأولى، للتكيف معها، والحد من الصداع المصاحب لها.

- مراعاة الدقة في اختيار الشكل والحجم المناسب من النظارات الطبية للوجه، بحيث تكون مريحة للأنف والعينين، لتجنب الإصابة بالصداع.  

Khaberni Banner Khaberni Banner