Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

لغز جديد في حياة الراحل هيثم زكي

لغز جديد في حياة الراحل هيثم زكي

خبرني - "التزوير"، "الاستعمال" و"عدم سداد ثمن السيارة"، هذه التهم الذي وجهها المحامي بلال عبدالغني محامي رامي بركات لكريم إبن منى عبد الغني، والسبب هو تصرفه وبيعه أحد سيارات الراحل هيثم زكي بعدما أكد بأنه إشتراها من الراحل قبل وفاته.

يذكر أن هيثم أحمد زكي (4 أبريل 1984 - 7 نوفمبر 2019)، ممثل مصري، وهو ابن الممثل أحمد زكي والممثلة هالة فؤاد، كانت بدايته الفنية عام 2006 مع فيلم حليم وشارك في العديد من الأعمال السينمائية والتلفزيونية، توفي في 7 نوفمبر  2019  إثر  هبوط حاد في الدورة الدموية عن عمر يناهز 35 عام.

مشواره الفني

بدأ مشواره الفني عام 2006 عندما استكمل ما تبقى من مشاهد فيلم حليم بعد رحيل والده بطل الفيلم أحمد زكي، ليقوم بالعام التالي ببطولة فيلم البلياتشو، لكنه توقف عن العمل الفني لثلاث سنوات قبل أن يعود عام 2010 من خلال مسلسل الجماعة، ليشارك بعدها في العديد من الأعمال ما بين السينما والتلفزيون مثل مسلسل دوران شبرا، الذي حصد بعده  جائزة  أفضل  ممثل  شاب في مصر وفي 2018 كان أحد أبطال مسلسل كلبش 2، واختتمت مسيرته بفيلم الكنز 2.

عن حياته

ولد في مدينة القاهرة عاش وحيدا ومات وحيدا هكذا كانت قصة حياته، رحلت والدته فتولى جده وجدته رعايته، إلا أنهما رحلا واحداً تلو الآخر، وكان وقتها يبلغ من العمر 14 عاماً، لتنتقل مسؤوليته إلى خاله هشام فؤاد. 

غير أن الأمر لم يدم سوى عامين بعدما رحل خاله، حيث كان هيثم في السادسة عشرة من عمره لينتقل للعيش مع والده، وظل مع والده لـ5 سنوات ثم رحل وترك هيثم وهو في الـ21 من عمره ومنذ ذلك الوقت، ظل وحيداً،ولم يترك أي مناسبة تلفزيونية يتحدث فيها سوى ويشير إلى هذا الأمر ومدى الألم الذي يسببه له، وكونه القاسم المشترك بينه وبين والده الراحل الذي كان يشعر بالوحدة أيضاً. ومثلما بدأت رحلته الفنية مع المخرج شريف عرفة في فيلم "حليم"، انتهت أيضاً مع نفس المخرج الذي استعان به في فيلم "الكنز".

في يناير 2011 كان متهم بجريمة قتل كان يملك مسدساً ورثه عن والده، سُرِق منه في فترة ثورة يناير، ونفذت به جريمة قتل في صعيد مصر ظل متخفيا حتي تم القبض على القاتل الحقيقي، وتبرئتة تهمة القتل، أصدقاء الراحل بنوا مسجدا باسمه مسجد هيثم أحمد زكي.

الوفاة

توفي في الساعات الأولى من صباح الخميس 7 نوفمبر 2019 إثر هبوط حاد في الدورة الدموية وعُثر على جثته في منزله الكائنة في ضاحية الشيخ زايد بمحافظة الجيزة في مصر بعد تلقي بلاغا من خطيبته بأنه متغيب ولا يرد على الهاتف.

Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner