الرئيسية/قضايــا
Khaberni Banner Khaberni Banner

لا تبكوا !

لا تبكوا !

المواطن الحقيقي الذي يصطدم بواقع مشكلة البطاله الحقيقيه ويقف عاجزا عن ايجاد الحلول يجب عليه مغادرة موقعه باحترام والأعتراف بان المشكله اكبر من حجم قدراته 

البطاله هي نتيجه حتميه لمجتمع طغى فيه الفساد والواسطه والمحسوبيه على المصلحه الوطنيه ،فماذا انتم فاعلون ؟.

رميتم بثقل البطاله على القطاع الخاص وابقيتم على زبانيتكم والفاشلين في ادارة شؤون القطاع الخاص وتنظيم ادائه فهذه هي النتيجه.

لاتبكوا اليوم على ضعف الايرادات وقلة الحيله وعدم وجود استثمارات فقد نصحناكم سابقا بتوطين ودعم الأستثمارات المحليه ولكنكم اخذتكم العزة بالأثم واصريتم على عدائكم الى المستثمرين المحليين.

اعتقد جاء يوم نفاذ الصبر وجاء وقت تتحول فيه ثورة العاطلين عن العمل الى ثورة للجياع وثوره على الفساد والواسطه والمحسوبيه فماذا انتم فاعلون ؟؟؟ هل تستمرون في عنادكم وتقودوا ما تبقى الى الهاويه ام سيكون هناك وقفة اصلاحيه حقيقيه لأعادة الأمل الى شعب ضاقت به سبل العيش ؟ .

ننصحكم وللمره الأخيره ان كنتم غير قادرين على الأصلاح فلن تفيدكم مواقعكم ولا الكرسي ولا الكراسي فالدنيا اطول من اهلها وعليكم ان تصحوا من غفوتكم اما بالسير بخطى ثابته تشاركيه مع القطاع الخاص لاعادة توازنه او الأستمرار في انزلاقكم نحو الهاويه.

تذكروا كلامي ..... ولا تنسوه .... سيكتبكم التاريخ باسوا اقلامه او سيذكركم بانكم ممن ابتعدتم لعدم قدرتكم لمواجهة قوى الفساد والظلم.  

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner