الرئيسية/أسواق
Khaberni Banner Khaberni Banner

لا ارتفاع على أسعار الأضاحي العام الحالي

لا ارتفاع على أسعار الأضاحي العام الحالي

خبرني - قال وزير الزراعة وزير البيئة، إبراهيم الشحاحدة، الجمعة، إن الحديث عن ارتفاع أسعار الأضاحي، خلال العام الحالي، "معلومة مغلوطة تماما".

وأضاف الشحاحدة، أن: "ارتفاع أسعار الأضاحي العام الحالي معلومة مغلوطة تماما ... أدرنا السوق بتوازن بما يخدم جميع الأطراف أدخلنا أغناما مستوردة على مرحلتين خلال العام الحالي قبل شهر رمضان ودرسنا السوق وما قبل عيد الأضحى المبارك"، وفقا لقناة المملكة.

وتابع قائلا: "إذا قارنا أسعار الأغنام المستوردة فهي أقل من العام الماضي بحوالي الـ 25 -30 على كيلو الوزن القائم ... وحافظت اللحوم البلدية على توازنها السعري لأنها تصدر للخارج كميات كبيرة ... وصدرنا هذا العام أكثر من ضعف العام الماضي".

وذكر أن تصدير اللحوم البلدية لم يؤثر على سعره السوقي بل حافظ عليه ... وحافظنا أيضا على توافر اللحوم البلدية في السوق المحلي مع استمرار التصدير.

واشتكى أردنيون في محافظة الزرقاء من ارتفاع أسعار أضاحي عيد الأضحى الحالي، مقارنة بأسعار العيد الماضي.

محمد ريحان قال إنه اشترى في عيد الأضحى الماضي أضحية مستوردة بسعر 120 دينار، إلا أنه امتنع عن شراء أضحية العام الحالي لأن الأسعار ارتفعت لتتراوح من 150 إلى 170 دينار.

رفعت الصراوي، مالك حظيرة بيع أغنام، ق إن أسعار الأضاحي المستوردة في موسم عيد الأضحى الحالي تتراوح من 160 إلى 260 دينار أردني بحسب الوزن، فيما تتراوح أسعار الأضحية البلدية من 190 إلى 240 دينار.

وأشار إلى أن الأضاحي البلدية التي يصل سعرها إلى 240 دينار الموسم الحالي، كانت تباع العام الماضي بـ 190 دينار، فيما يبلغ سعر الأضحية المستوردة 260 دينار، مقابل 220 دينار الموسم الماضي.

"الأضاحي البلدية ذات الأوزان الصغيرة، التي يبلغ سعرها 190 دينار، متوقّع أن تزن 25 كيلوغرام لحما صافيا، بينما تزن الأضحية المستوردة التي يبلغ سعرها 160 دينار، قد تزن 18 كيلوغرام لحم صافي"، وفق الصراوي.

4 مناطق لذبح الأضاحي

مدير الصحة في بلدية الزرقاء زيد الزواهرة قال إن هناك 4 مناطق حددت لبيع وذبح الأضاحي في مختلف مناطق المحافظة، للحد من البيع والذبح عشوائيا وإلزام التجار ومالكي المواشي بشروط وتعليمات صحية خاصة.

وأضاف الزواهرة، أن البلدية تلزم التاجر بدفع مبلغ مالي عن كل حظيرة توفرها البلدية في المناطق المحددة، إضافة إلى تأمين مسترد بقيمة 400 دينار في حال التزم مستأجر الحظيرة بشروط وتعليمات حددتها البلدية.

تاجر المواشي، حسن البياري، قال إنه رفض استئجار حظيرة في مناطق حددتها البلدية، مشيرا إلى "ظلم يتعرض له التجار في موسم العيد، بسبب قيام مستوردين ببيع المواشي بنفس السعر الذي باعه للتاجر، الأمر الذي يقلل حجم البيع عند التجار ويدفعهم إلى إقامة حظائر خارج أماكن البلدية"، وفقا للمملكة.

البياري، بين أن "التكلفة اليومية لكل رأس غنم داخل الحظيرة من مصاريف طعام وشراب وكهرباء، والتي تصل إلى دينارين، أدت أيضا إلى ضعف إقبال التجار على فتح حظائر في موسم العيد"، متوقعا أن تنخفض نسبة الإقبال على شراء الأضاحي.

الزواهرة أوضح أن بلدية الزرقاء، أخذت بعين الاعتبار عند اختيار أماكن بيع الأضاحي، تغطية كافة المناطق، وإبعادها عن تجمعات سكنية لتلافي حدوث أزمات مرورية ومنع حدوث مكاره صحية وبيئية. المواقع الـ 4 هي: منطقة الهاشمية قرب المقبرة، منطقة شارع السخنة بقرب دائرة الآليات، منطقة وادي الحجر بقرب الشارع الرئيسي، وفي الساحات الرئيسية في منطقة الجبل الأبيض.

وأشار إلى أن البلدية "ستعمل على إزالة حظائر منتشرة خارج أماكن حددتها، إذا وردت أي شكاوى من متضررين مجاورين لهذه المناطق"، موضحا أن البلدية بدأت بجولات ميدانية على حظائر بيع أغنام بالتعاون مع الحاكم الإداري ومديرية شرطة الزرقاء، لضبط المخالفات.

وأضاف الزواهرة أن البلدية وفرت 9 أطباء بيطريين مناوبين خلال أيام عيد الأضحى، للإشراف على عمليات الذبح، بالتعاون مع مديرية زراعة الزرقاء.

Khaberni Banner
Khaberni Banner