الرئيسية/أضواء
Khaberni Banner Khaberni Banner

كنائس الأردن تحيي صلاة من أجل وحدة المسيحيين

كنائس الأردن تحيي صلاة من أجل وحدة المسيحيين

خبرني - أحيت الكنائس المسيحية في المملكة، مساء الثلاثاء 22 كانون الثاني الجاري ، صلاة من أجل وحدة المسيحيين،بدعوة من مكتب فضائية نورسات في الاردن وبرعاية كريمة من مجلس رؤساء الكنائس في الاردن شارك فيها الأساقفة رؤساء الكنائس في الأردن، وعدد كبير من الكهنة والشمامسة والرهبان والراهبات ، وجمع غفير من المؤمنين وذلك في كنيسةالراعي الصالح اللوثرية الانجيلية في عمان.

ورحب راعي الكنيسة القس سامر عازر، بالحضور باسم مجلس الرعية وأبنائها، وعبر عن غبطته بالتئام جموع المصلين من مختلف الكنائس من أجل غاية نبيلة وهي الوحدة والصلاة متحدين من أجل سلام العالم وأمن الوطن وأبنائه.

كما ألقيت كلمة غبطة البطريرك ثيوفيلوس رئيس مجلس رؤساء الكنائس في الاْردن بالنيابة عنه قدس الاب الايكونوموس إبراهيم دبور.

وقد أثنى غبطته على فضيلة المحبة التي تجمع سائر الكنائس المسيحية والتي تعمل على تقبلنا لاختلافنا العقائدي.

كما نوه غبطته لتلك المؤتمرات التي تحاك ضد حضورنا المسيحي في الأرض المقدسة الذي وصفه بالراسخ في جذور هذه الارض كما أثنى على الدور الكبير لجلالة الملك عبد الله بن الحسين المعظم في الحفاظ على الإرث الإسلامي والمسيحي المقدس. 

وفي كلمة لمطران اللاتين في الاردن ، سيادة المطران وليم الشوملي شكر الحضور على اهتمامهم بالمشاركة بصلاة الوحدة لهذا العام وسرد التسلسل التاريخي لفترات الانقسام بين الكنائس وكيف تسعى الكنائس اليوم ممثلة برؤسائها الى السعي نحو الوحدة مجددا وذكر اهم المحطات التي جرت حتى اليوم والتي تساهم في تقريب المسافة بين معظم الكنائس واكدت الكلمات التي القيت على الجهود التي يقوم بها جلالة الملك عبدالله الثاني في سبيل احلال السلام والطمأنينة في الشرق والعالم أجمع.

ورفعت صلوات المؤمنين الخاصة من اجل السلام في فلسطين وسوريا والعراق والعالم اجمع.

واختتمت الدكتورة باسمة السمعان، مدير مكتب فضائية نورسات في الأردن، بكلمة شكرت فيها من لبّى النداء من الكنائس برؤسائها ومؤمنيها، مجددة استعداد المكتب الدائم لخدمة وتغطية أخبار الكنيسة الواحدة والأردن الوطن الاوفى بحيث تبقى القناة نوراً في العالم ودليلاً على درب الوحدة المسيحية الكاملة.

ورفعت الدعاء للاردن ولقائده الملك عبدالله وأبناء هذا الوطن الغالي بأن يبقوا بسلام وبركة وان يبقى الاردن بلدا واحدا موحدا واحة للأمن والسلام.

وتأتي هذه الصلاة السنوية في أسبوع عالمي تُدعى فيه كنائس العالم المتعددة الى الصلاة من اجل وحدة الكنيسة ومن اجل السلام في العالم أجمع،وتاريخيا يعود اطلاق «أسبوع الصلاة من أجل الوحدة بين المسيحيّين « الى قرن مضى،حيث يحتفل به مسيحيّو كلّ الكنائس والجماعات الكنسيّة سنويا، لطلب تلك الهبة الرائعة.

ودعي للمشاركة في اللقاء ممثلو الكنائس المتواجدة في الاْردن وهي : الروم الأرثوذكس ، اللاتين، الروم الملكيين الكاثوليك، السريان الأرثوذكس، السريان الكاثوليك، الموارنة ، الأرمن الأرثوذكس، الأرمن الكاثوليك، الكلدان ، الأقباط الأرثوذكس، الأسقفية العربية الإنجيلية ، واللوثرية ، وكذلك السفارة البابوية.

Khaberni Banner
Khaberni Banner