Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

قتيل و 296 جريحاً بين جنود ومدنيين باشتباكات في القاهرة

قتيل و 296 جريحاً بين جنود ومدنيين باشتباكات في القاهرة

خبرني - اعلنت وزارة الصحة المصرية ليل الجمعة السبت عن وقوع حالة وفاة مجند عسكري ، وارتفاع عدد المصابين جراء الاشتباكات التي شهدها محيط وزارة الدفاع المصرية الجمعة الى 296 مصابا. وقال نائب رئيس هيئة الاسعاف في الوزارة احمد الانصاري ان القتيل هو مجند في القوات المسلحة اصيب بطلق ناري في البطن ادى الى وفاته. إلى ذلك، اصدر المجلس الاعلى للقوات المسلحة المصرية قرارا بحظر التجول في ميدان العباسية ومحيط وزارة الدفاع والشوارع المؤدية اليها اعتبارا من الساعة الحادية عشرة من مساء الجمعة بتوقيت القاهرة وحتى السابعة من صباح يوم السبت، مؤكدا ان القوات المسلحة سوف تتصدى بحزم لكل من يخالف ذلك. جاء ذلك في بيان اعلنه على التلفزيون المصري عضو المجلس اللواء مختار الملا اثر الاشتباكات التي حدثت في ميدان العباسية ومحيط وزارة الدفاع اليوم والتي اسفرت عن اصابة 137 جريحا نصفهم من المجندين حسب ما اعلنت وزارة الصحة المصرية، وقتذاك قبل ارتفاع العدد. وقال اللواء الملا في بيانه انه "حرصا من المجلس الأعلى للقوات المسلحة على مصلحة الوطن والمواطنين، فقد حذر في بيانه الصادر بالمؤتمر الصحفي المنعقد أمس الخميس من خطورة ما يقوم به البعض من تهديد للوطن والمواطنين وقطع الطرق وتهديد المنشآت العسكرية في منطقة العباسية، وانه اعتبارا من ظهر اليوم الجمعة بدأت عناصر غير مسؤولة في اقتحام السياج الأمني ورشق أفراد القوات المسلحة بالحجارة وقنابل المولوتوف ، ما أدى إلى إصابة أعداد كبيرة منهم، فقد اضطرت القوات لمطاردة العناصر وفض هذا التجمع وتأمين المنطقة، لذلك قرر المجلس حظر التجول في ميدان العباسية ومحيط وزارة الدفاع والطرق المؤدية إليها. وحدد الملا المنطقة المحظور التجول فيها من خلال الشوارع والتقاطعات التي تربط منطقة العباسية بالمناطق الاخرى في القاهرة . وقال ان المجلس قرر اتخاذ كل الاجراءات التي يكفلها القانون ضد كل من يخالف ذلك وكذلك الإجراءات القانونية ضد المتورطين في احداث الميدان والمحرضين عليها مهيبا بالمواطنين الالتزام التام مع التأكيد على أن القوات المسلحة سوف تتصدى بكل حزم وحسم لكل من يحاول مخالفة ذلك. وكان مصدر عسكري مصري قد صرح بأنه تم القاء القبض على عدد من مثيري الشغب في ميدان العباسية والذين قاموا بالاعتداء على افراد القوات المسلحة المكلفين بتأمين المنشآت العسكرية ويجري التحقيق معهم من قبل النيابة العسكرية. وكانت عدة مسيرات انطلقت من ميدان التحرير وعدد من المساجد المصرية الى ميدان العباسية عصر اليوم حيث يعتصم انصار المرشح السلفي المستبعد من انتخابات الرئاسة صلاح ابو اسماعيل منذ مساء الجمعة الماضية، حيث شهدت هذه الفترة اعنف اشتباكات امس الاول بين المعتصمين وجماعات مجهولة تارة تسمى بمعارضين للاعتصام واهالي الحي وتارة بالبلطجية حيث لقي 11 شخصا مصرعهم اضافة الى العشرات من الجرحى. وتجمعت المسيرات في ميدان العباسية اليوم تحت مطالبات مختلفة تطالب العسكري بالتخلي الفوري عن السلطة واقالة حكومة كمال الجنزوري والغاء العليا للانتخابات. وكان المجلس العسكري قد حذر امس من محاولة الاقتراب من المباني العسكرية داعيا المعتصمين والمتظاهرين الى التوجه لميدان التحرير بوسط القاهرة للتعبير عن ارائهم.
Khaberni Banner Khaberni Banner