Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

قتلت مسؤولا طلب منها خدمات خاصة

قتلت مسؤولا طلب منها خدمات خاصة
الصورة تعبيرية

خبرني - أطلقت السلطات الصينية الثلاثاء سراح عاملة في حمام عمومي قتلت مسؤولا حكوميا تحرش بها جنسيا لتنتهي بذلك قضية أثارت جدلا واسعا على شبكة الانترنت بشأن استغلال السلطة في الصين. وقال موقع على الانترنت ان دينج يوجياو اعتقلت في الاساس للاشتباه في ارتكابها جريمة قتل لكنها أدينت بتهمة أقل وهي تعمد احداث اصابة. وكانت دينج قد طعنت دينج جويدا وهو مسؤول بلدية حتى الموت في حمام عمومي في العاشر من مايو أيار في مقاطعة هوبي بوسط الصين حين هاجمها بعد أن رفضت أن تقدم له "خدمات خاصة" وهو تعبير دارج للاشارة الى الخدمات الجنسية. وقال بيان صادر عن حكومة المقاطعة ان دينج جويدا أخرج رزمة من المال ورماها في وجه دينج يوجياو قبل أن يدفعها على أريكة. والتقطت العاملة سكينا وطعنته. وذكر موقع الانترنت نقلا عن قرار المحكمة ان حالة "الاضطراب والغضب" التي ألمت بها خفضت من مسؤوليتها الجنائية. وأفرج عنها بكفالة في 27  أيار بعد أن أثارت القضية ضجة اعلامية محلية كبيرة كما أثارت انتقادات مستخدمي الانترنت الذين اعتبر كثيرون منهم العاملة ضحية ضعيفة أمام توحش السلطة والثروة للمسؤولين. وفي العام الماضي لقي يانج جيا وهو عامل نازح تعاطفا واسعا بعد أن قتل ستة رجال شرطة في مدينة شنغهاي. وقال يانج انهم ضربوه وانتهكوا حقوقه بعد أن ألقوا القبض عليه للاشتباه في سرقته دراجة. وأعدم يانج في تشرين الثاني.   رويترز
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner