الرئيسية/ميادين رياضية
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

فيصل .. مكره اخاك لا بطل

فيصل .. مكره اخاك لا بطل
فيصل ابراهيم .. مكره اخاك لا بطل

 خبرني – شكل قرار اعلان كابتن المنتخب الوطني والوحدات لكرة القدم فيصل ابراهيم اعتزاله على المستوى الدولي مفاجأة للعديد من اوساط اللعبة نسبة لتوقيت القرار، ذلك ان فيصل كان ابدى مطلع الموسم الحالي نية الاعتزال لكنه اصطدم برغية جامحة من الجهاز الفني للمنتخب الوطني بضرورة مواصلة المشوار مع المنتخب خلال تصفيات كأس العالم، في ظل الخبرات المتميزة التي يتمتع بها الى جانب قدراته القيادية داخل الملعب وهي التي أهلته لان يتحمل مسؤولية القيادة لنحو اربعة اعوام متتالية. نقول ان الوقت حمل في طياته تساؤلات عديدة، لماذا قرر فيصل الاعتزال عقب المحطة الاولى من تصفيات كأس العالم؟. وكيف تخلى الجهاز الفني للمنتخب عن رغبة ضرورة التسمك بفيصل خلال المرحلة الحالية والتي تعد غاية في الصعوبة والحساسية؟. وهل هناك دوافع خفية عجلت بإتخاذ هذا القرار المفاجىء؟. حتى ان اوساط اللعبة بدت تربط ذلك اللغط الذي حدث في الدعوة الرسمية عبر الاتحاد للمؤتمر الصحفي لقائد المنتخب حيث اشار الخبر الى مؤتمر صحفي للمدير الفني نيلو فينجادا دون الاشارة الى فيصل!. مصادر موثوقه في الاتحاد كشفت ل " خبرني " ان كابتن المنتخب الوطني وجد نفسه مضطراً لاعلان الاعتزال الدولي تحاشياً لمتغييرات مستقبلية قد تؤثر سلباً على مسيرته المتميزة على المستوى الدولي. وبينت المصادر الى ان فيصل علم نية فينجادا ابعاده عن التشكيلة المقبلة للمنتخب في اطار المساعي الرامية الى ضخ دماء جديدة في التشكيلة، وهذا ما يفسر سرعة اتخاذ القرار وسرعة عقد المؤتمر يضاف الى ذلك الارباك الاداري في الاتحاد من خلال توجيه الدعوة لرجال الاعلام لحضور مؤتمر صحفي لفينجادا دون علم الاخير الذي اشار خلال حضوره مؤتمر فيصل الى انه لا يحمل اجابات في الوقت الحالي على اسئلة الصحفيين!. واوضحت المصادر ان فيصل تعرض الى ضغوطات لثنيه عن قرار الاعتزال والتريث الى وقت اعلان التشكيلة الرسمية، لكن كابتن المنتخب اصر على قراره، لان غيابه عن المنتخب في المرحلة المقبلة دون قرار الاعتزال يعني تحمله جزءاً من اسباب الخسارة المفاجئة امام كوريا الشمالية، وعليه فان فيصل اضطر الى الاعتزال وفق المقولة الدارجة " مكره اخاك لا بطل". ما يدفعنا الى توجيه عديد من الاسئلة. هل بهذه الصورة يتم تكريم اصحاب العطاء؟. وهل فيصل اضحى بين ليلة وضحاها غير قادر على العطاء الدولي؟. وهل كان فينجادا محقاً بسحب فيصل من المباراة الاخيرة مع كوريا الشمالية بعد انتهاء الشوط الاول مباشرة؟.
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner