Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

فصل 3 اردنيات في الصقر الملكي

فصل 3 اردنيات في الصقر الملكي
طائرة من طراز بوينج 767 تابعة لأسطول شركة الصقر الملكي

خبرني - خاص - فصلت شركة الصقر الملكي للطيران مؤخرا 3 موظفات،إثنتين منهما أردنيتان،بسبب "مشاجرة" حسبما ورد في كتاب الفصل،في حين اعتبرته الموظفات "أسباب شخصية"،تتعلق بهوى المسؤول الذي فصلهن. وفي تفاصيل القضية،التي أبلغت بها إحدى الموظفات المفصولات من الشركة إلى "خبرني"،فقد جرى استدعاؤهن لسماع وجهة نظرهن في شكوى تقدمت بها موظفة رابعة،إلى مسؤولها،ضد موظفات في الشركة. ومن فوره قام المسؤول باستدعاء الموظفات الثلاثة،ومنهم الموظفة المتسببة في المشكلة،قبل العصر لسماع وجهة نظرهن في الموضوع،لكنهن فوجئن بهاتف من الشركة يبلغهن بفصلهن دون تنبيه أو لفت نظر أو حتى إنذار،حسبما ذكرن لـ "خبرني". وأشارت الموظفات لأسباب الفصل المتمثلة بتفضيل الموظفات من جنسيات غير أردنية في الشركة كمضيفات طيران،مؤكدات وجود ضغوطات على الأردنيات في الشركة،لصالح حملة الجنسيات غير الأردنية،متساءلات عن السبب وراء ذلك،في وقت يحتاج به الأردنيون لكل وظيفة في بلدهم. ولم يتوقف الأمر عند ذلك،بل وصل إلى منعهن من دخول الشركة،أو مقابلة مديرها العام زياد هناندة،حيث أشرن الى شكهن بعدم معرفة المدير العام وراء الأسباب الفعلية للفصل،من وراء المسؤول الأدنى منه درجة. وأكدن أن المسؤول الذي تسبب بالفصل كان يتدخل في حياتهم الشخصية،واتهامهن بـ "الشلليلة"،وعدم التعاون مع الزميلات في العمل،الأمر الذي رفضنه تماما،مشددات على أن العلاقات في العمل تأخذ طابعها الرسمي،في حين أن لا علاقة للمسؤول أو غيره في "من يتحدث مع من"،و"من يفضل إقامة علاقات شخصية مع أحد دون سواه".
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner