الرئيسية/شرفات
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

عمرو أديب قلق - فيديو

عمرو أديب قلق - فيديو
الإعلامي المصري عمرو أديب

خبرني - بعد حبس زميله خيري رمضان أبدى الإعلامي المصري عمرو أديب قلقه مما سماه حالة الخوف والشك التي أصبحت تسيطر على الإعلام والمجتمع ، مشيراً إلى أنه لا يرغب في أن تتحول الواقعة إلى "حالة مرضية منتشرة في البلد".

وقال عمرو أديب في برنامجه "كل يوم" على قناة "on e"، إنه "من المفترض بعد ثورتين أن يشعر الناس بالأمان في التعبير عن اَرائهم بكل حرية دون خوف بعيداً عن النيل من الجيش والشرطة وعدم استغلال الموقف والتجاوزات بالشتائم والألفاظ النابية ضد الدولة ومؤسساتها".

وتابع "تولد إحساس لدى الناس الفترة الحالية أن من يتحدث في أي أمر سيكون مصيره السجن مثل خيري رمضان، مش عايز الناس تخاف وأنا مش عايز أخاف".

وأضاف أن "الإعلام المصري هو من وقف في صف الدولة المصرية ضد الإخوان".

وتساءل "ماذا لو اتفق هذا الإعلام مع الإخوان قبل 30 يونيو، كيف سيكون الوضع الحالي للوطن؟ النهارده بقينا كلنا إخوانجية ومطبلاتية وضد البلد، إنتو نسيتونا، لا اللي وقف مع البلد نفع ولا اللي وقف ضدها نفع، طيب قولوا لنا مين اللي نفع".

وتابع: "ليه المجتمع ده بياكل عياله؟ وما هو الداعي للتوحش؟ ولما إحنا من جوانا نقطع بعض هنوصل لإيه؟ ليس له أي مميزات غير أنه يوضع على قوائم الاغتيالات، وإذا أراد أحد هذه المكانة بأمواله فليأخذها وياخد باله من العيال"،

وقبل يومين اعتقلت الشرطة المصرية الإعلامي خيري رمضان بـتهمة "نشر أخبار ومعلومات من شأنها الإساءة إلى جهاز الشرطة والعاملين به"

وبث رمضان، في برنامجه "مصر النهاردة" المذاع على التلفزيون الرسمي، مؤخراً، رسالة من سيدة قالت إنها زوجة ضابط شرطة ذكرت فيها أن أسرتها تعاني من "صعوبات الحياة"، وأثارت هذه الرسالة "استياء" عناصر شرطية مما دفع "الداخلية" للتقدم ببلاغ ضد رمضان

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner