الرئيسية/شرفات
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

شعبولا:انا اشهر من عمرو دياب

شعبولا:انا اشهر من عمرو دياب

خبرني- قال الفنان الشعبي شعبان عبد الرحيم: إن محاولاته لعمل ديو مع الفنانة السورية أصالة باءت بالفشل، بسبب انشغالها الدائم. واعتبر نفسه أشهر من الفنانة السورية، ومن المطرب عمرو دياب، لأنه أجرى حوارا مع شبكة CNN الأمريكية، بينما هما لم يستطيعا ذلك. في الوقت نفسه قال إنه يعد لأغنية، ترد على أغنية لابنه تناول فيها نانسي وهيفاء. وقال الفنان الشعبي الشهير بشعبولا -خلال مقابلة على قناة LBC- إنه في إحدى حفلات عمرو دياب جاءه شخص يدعوه لكي يسلم عليه، إلا أنه رفض ذلك، وأجاب بأنه أكبر سنا من عمرو، ومن واجبات الصغير أن يسلم على الكبير. ونفى زواجه من الفنانة المصرية وفاء عامر، مشيرا إلى أنه يحب زوجته وأولاده، ولا يمكن له أن يفكر في هذا الأمر. وأوضح قائلا إنه من جيران وفاء عامر في شارع الهرم، ويذهبان معا إلى المسرح، الأمر الذي جعل الشائعات تنتشر، حتى إن زوجته غادرت المنزل ولم تعد إلا بعد أن كذب هذه الشائعة. واعتبر شعبولا أنه أول من غنى للحمار، وليس المطرب سعد الصغير، الذي غنى "أنا بحبك يا حمار"، إلا أن الأخير سجل أغنيته للحمير قبله. وأضاف أن الحمير تستحق الغناء لها بسبب صبرها وتحملها وتعبها، فهي تخدم الإنسان في الليل والنهار دون أن تشتكي. شعبان -الذي توقف عن التدخين بسبب الوعكة الصحية التي ألمت به منذ فترة قصيرة- اعترف أنه كان يتناول الحشيش سابقا، وقال" أنا الآن لا أحب المخدرات وأكره كل من يتناولها، وقد أقلعت عن التدخين و"الشيشة"، ولكن أيام زمان كنت أدخن الحشيش". وحول عدم قيامه بغناء أغان ضد الحشيش على نسق الأغاني المحرضة على ترك التدخين التي أداها، قال "قمت بتسجيل أغنية تنتقد متعاطي الأدوية المخدرة، وكان اسم الداعية عمرو خالد مذكورًا بها، ولكن لم تنتشر الأغنية في الأسواق، على رغم محاولة الأستاذ عمرو خالد إنزالها، بحجة الترويج لأسماء الأدوية المسكنة، ولم يهن علي الغناء ضد الحشيش لأنه عشرة عمر". ونفى شعبان عبد الرحيم أن يكون لديه علم بالأغنية التي ألفها ابنه عصام، وانتقد فيها بعض النجوم أمثال: نانسي عجرم وهيفاء وهبي وجاد شويري، وقال إنه سمعها معه في السيارة؛ لأن ابنه لا يستشيره عندما يؤلف أغنية ما. وكشف أن إحدى الفنانات، التي التقاها على متن إحدى الطائرات عاتبته؛ لأن ابنه لم يذكرها في الأغنية، موضحا أنه بصدد تأليف أغنية يرد فيها على ابنه، ويشكر هؤلاء النجوم الذين تناولهم لأنهم على حد تعبيره" زملاؤنا وحبايبنا". واعتبر أن عدم دعوة هيفاء له في فرحها، يعود إلى عدم توجيهه الدعوة له في فرح ابنه، لكنه عاد وقال "قد تكون دعتني لكن لم أر الدعوة، لأنني كنت مسافرا". من جانب آخر، قال شعبولا إنه مع الموت الرحيم، حتى لا يعذب الإنسان ولا يعذب من حوله، مدللا برئيس الوزراء الإسرائيلي شارون، وقال إن "الموت الرحيم مفيد جدًّا له". ورفض شعبان زواج ابنه من راقصة، كما أبدى اعتراضه على زواج المثليين وغشاء البكارة الصيني، وعمليات التجميل، والبوتوكس للرجال. يذكر أن المغني الشعبي شعبان عبد الرحيم كان يعمل في محل لـ "كي" الملابس قبل أن يحترف الغناء، ويبدأ تقديم أغنيات شعبية نالت شهرة واسعة، خاصة بعد أن قدم أغنيته السياسية "أنا بكره إسرائيل" وباع منها مئات آلاف النسخ في فترة قصيرة. وكالات
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner