Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

شخصيتك من خاتم خطوبتك

شخصيتك من خاتم خطوبتك

خبرني - هل تعلمين أن حلم ارتدائك لخاتم الزواج أصله روماني ؟ وربما يكون فرعوني ؟ لا أحد يعلم علي وجه الدقة، هل تفضلين الذهب الأصفر أم الأبيض أم الماس ؟ حسناً هل تعملين آخر صيحات الموضة في طرق تقديمه ؟ قد يصيبك هذا الزخم من الأسئلة بدوار خفيف يختفي تماماً عند متابعتك لأسطورة خاتم الزواج وأصله، وأشكاله الجديدة في السطور التالية : حديد روماني : يذهب البعض إلى أن الرومان أول من استعمل الخاتم وكان من تقاليدهم أن يقدم الشاب إلى خطيبته خاتما من حديد يضعه على سن السيف وتتناوله الخطيبة وتطورت العادة فاستبدل خاتم الحديد بقطعه من الذهب أو الفضة، ويحتفظ كل منهما بقطعه منها، ثم عاد الخاتم ليظهر من جديد بعد أن استبدلوا الحديد بالذهب . إلا أن هناك اعتقاد آخر بأن المصريين هم من أكدوا لمصريون القدماء هم أو ل من إستعمل خاتم الزواج، ولقد وُجدت صور له في الآثار المصرية، واختاروا الخاتم لأن الدائرة عندهم تعنى الأبدية والخلود . القلب أو اللسان : ترجع عادة وضع خاتم الزواج في إصبع البنصر الأيمن في فتره الخطوبة، واستبداله بخصر اليد اليسرى بعد الزواج، إلى أسطورة قديمة مفادها أن البعض يعتقد أن هناك عصبا يمتد من اليد اليسرى إلى القلب ولذلك فوجود الخاتم في هذا البنصر متصلا بالقلب الخفاق مصدر العواطف والحياة. غالباً لا يكون مكان الخاتم هو البنصر وإنما قد يتطرف شيئاً ما حتى يصل إلى اللسان، ففي قبيلة جوبيس الأفريقية تُجبر المرأة على ثقب لسانها ليلة الزفاف حتى لا تكون ثرثارة ويمل منها زوجها، بعد ثقب اللسان يتم وضع خاتم الخطبة فيه يتدلى منه خيطاً طويلاً يمسك الزوج بطرفه فإذا ما ثرثرت الزوجة وأزعجت زوجها يكفيه بشّدة واحدة من هذا الخيط أن يضع حداً لثرثرتها وكثرة كلامها ! إذا رفضت المرأة ارتداء الخواتم أو اكتفت بدبلة الخطوبة أو الزواج فان ذلك يدل على شخصية غير نمطية تحب التجديد وتكره المظاهر كما تكره النفاق والزيف تميل إلى الوحدة متهمة من الآخرين بالغرور ولكنها في الحقيقة متواضعة جدا تفضل السهر مع كتاب أو مجلة أو فيلم هادف أو برنامج ثقافي على الاشتراك في حفل يشارك فيه المشاهير والنجوم . الأبيض في منافسة الأصفر : بعد أن كانت من المعروف أن يكون خاتم الزواج من الذهب الصفر، أصبح الذهب الأبيض يشكل خطراً على الخاتم الأصفر، خاصة بعد اختلاف أذواق الفتيات وظهور أشكالاً حديثة وجذابة من الذهب الأبيض، هذا لا يمنع أن الألماس مازال حلم الفتيات سواء كان الخاتم أبيض أم أصفر . وسائد بدلاً من الشيكولاتة والورود : الشائع قديماً أن يقدم خاتم الزواج في علبته على صينية مزينة بالشيكولاتة وأوراق الورود، ولكنها حديثا تم استبدالها بوسائد من الساتان والحرير ويربط الخاتم في طرفها. شخصيتك من خاتم خطوبتك : خبراء علم النفس يؤكدون لكِ أن اختيارك لطبيعة خاتم الزواج تدل على شخصيتك وصفاتها، فإذا كنت تفضلين : - الخواتم الذهبية : أنت شخصية حادة مشاعرها منطلقة عفوية حريصة على إبهار العيون . - الخواتم الفضية: تدل على البرودة والهدوء والثقة وصفاء النفس، حيث تهتم صاحبتها بالنواحي الفكرية وتنتابها مشاعر عدم الثقة أحيانا، ولكنها سرعان ما تتمالك نفسها وتعود إلى طبيعتها. - الماس والاحجار الكريمة: إذا كان الخاتم هنا كبير الحجم غريب الشكل فإن من تحمله هي امرأة متناقضة متقلبة تميل إلى القلق والمعاناة العاطفية أما إذا كان الخاتم رفيعا أو متوسطا ينسجم مع شكل الإصبع وفي مكانه المناسب فإنه يدل على شخصية خجولة متحفظة ذكية تميل إلى كتمان أسرارها . والآن هل تختارين خاتمك من الذهب الأبيض أم الأصفر ؟ وهل تعشقين الماس؟ ( وكالات )
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner