الرئيسية/فلسطين المحتلة
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

ُسعار اسرائيل برائحة شواء أطفال غزة!

ُسعار اسرائيل برائحة شواء أطفال غزة!

في جباليا ,كانت جدتهم تلوّح براية بيضاء وثلاثتهم بجوارها ,طفلان دون الثامنة وشقيقتهم "سما"وعلى مسافة قصيرة يقف الجنود الإسرائيليون . ** صوبوا, فقتلوا الشقيقين وأصابوا "سما" وهي الآن مشلولة تتلقى الرعاية في بلجيكا ..واسرائيل تقول بأنها ستحقق في هذه الرواية . **** أزعم باني كنت شاهدا على قتل الشقيقين ,فقد بثت وكالات الأنباء ,قبل بدء الهجوم على غزة وتحديدا " رويترز "مئات الصور لجنود إسرائيليين يصطفون أمام الدبابات وكثرة منهم كان يقرأ في التوراة . **** احدهم وهو القاتل كان يقرأ في تلك اللحظة مقاطع من سفر الملوك تقول "بل اقتل الرجال والنساء والصبيان والرضع "ثم ينشد بصوت مرتفع من سفر حزقيال "اقتلوا الشيخ والشاب والعذراء والطفل والنساء"..فلا غرابة اذن ان يمزق الشقيقين ,انما تصاريف القدر أن يبقي على الجدة وتنجو "سما" بالشلل.. *** كيف له ان يرتوي -بعدما قرأ ما قرأ وطوى دفتي الكتاب- من سعُار الدم ,ورائحة شواء أطفال غزة وتل الهوى! *** لا سفر في توراة اليهود يخلو من الذبح والاحقاد فــــــ "يهوه" ربهم كما في التوراة عنصري, يتعالى على الناس , ولذلك لم تنتشر اليهودية أقدم الأديان ,في جزيرة العرب إلا على نطاق ضيق, بين عدة قبائل كحمير وكندة وبني كنانة وبعض قضاعة بسبب استعلائها على العرب وغيرهم إلى أن جاء الإسلام كـ"فلق الصبح" لأنه اكثر عدالة ونواته الأساسية الفقراء والعبيد والمضطهدون ,مهما كانت أصولهم والوانهم بعكس اليهودية التي كانت وما زالت دينا مغلقا دون سائر الناس ..يحتاج من يُقبل فيها أن ُيحضر "مَني "جده العاشر و"رحم أمه" ليثبت نسبها الطاهر ودمها الأزرق.! *** ليس صحيحا ما أشاعت إسرائيل بان الجدار العازل في الضفة الغربية هو أمني, فذلك لا يستقيم مع ابسط الحقائق ,لان الجدار أحد أشكال التعالي والانفصال والخوف ورفض الآخر الفلسطيني والدليل ما تقوله توراتهم والتاريخ . فـ "عزرا "عاد الى اورشليم لبناء الهيكل المزعوم ورأى بان شعب اسرائيل لم ينفرز عن الكنعانيين والمصريين ففقد صوابه وقال"مزقت ثوبي وردائي ونتفت راسي ولحيتي ولبثت متحيرا " ويخاطبهم "الان لا تعطوا بناتكم لبنيهم ولا تاخذوا بناتهم لبنيكم ولا تطلبوا سلمهم ولا خيرهم الى الابد "عزرا 9:1 الطغاة لا يعرفون "الرحمن الرحيم "ولن يعرفوه فالشعب المسكون بهاجس توراته والابادة لن يتوقف عن إفناء غيره . ولم يحصل أبدا- حتى في حالة الهنود الحمر-أن تم تجييش العالم ضد شعب أعزل الا من ذاكرته واغنياته . Jameelhamad2005@yahoo.com
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner