Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

زينة لؤي: وجدت نفسي في الإعلام

زينة لؤي: وجدت نفسي في الإعلام

خبرني - كشفت زينة عن سعادتها البالغة بنجاح أولى حلقات البرنامج كأول تجربة لها في الإعلام المرئي والإلكتروني.

وتحدثت عن طبيعة البرنامج، وعن الشخصية التي تأثرت بها على المستوى الشخصي

كيف تصف زينة لؤي التجربة الإعلامية الجديدة مع روتانا في “The Signature”؟

تجربتي مع روتانا في الحقيقة جميلة جداً. لم نستغرق وقتاً كثيراً في التحضيرات مع المنتج، لأن فكرة البرنامج وكل ما يتعلق به تم بسرعة، حتى أننا صورنا خلال أربعة أيام فقط.

يجمع البرنامج عدداً من الفقرات بطريقةٍ جديدة لم تطرح من قبل. هل هذا تجديد لنوعية برامج الموضة؟

أريد أن أقول للعالم كله إنه ليس هناك شخص متكامل. كل فرد يعاني من نقصٍ معين. فكرة البرنامج تتلخص في كيفية أن يكون أمام أي إنسان خزانة ملابس ويختار منها.

الأمر ليس تجديداً، بقدر ما هو هوية البرنامج وطريقته في عرض المواضيع المتعلقة باختيار الملابس والمكياج المناسب.

هل أنتِ سعيدة لأن البرنامج منذ حلقته الأولى بات الأكثر تداولاً على السوشيال ميديا؟

بالتأكيد، أنا سعيدة جداً بذلك. فهذا البرنامج هو أول تجربة تقديم لي، وأول تجربة تلفزيونية أخوضها.

لذا، أنا أشكر الله أن الجمهور أحب هذه التجربة، وأنها كانت حديث المجلات والأخبار. وأسعدني أن يتحدث الإعلام عن تجربة زينة لؤي التلفزيونية الجديدة.

وقد مدّني هذا الأمر بالكثير من الحماس والتشجيع. لكنني شعرت في الوقت نفسه بمسؤوليةٍ كبيرة، وأتمنى أن أكون عند حسن الظن بي.

هل أصبح الإعلام الإلكتروني بقوة الإعلام المرئي؟

الإعلام الإلكتروني قوي جداً بالتأكيد، لأن وسائل التواصل الاجتماعي أخذت حيزاً كبيراً من دور الإعلام وسبقته.

ففي الوقت الحالي، العالم كله يستخدم السوشيال ميديا كمصدرٍ للأخبار على مختلف أنواعها وليس فقط في مجال الموضة.

لكن الإعلام المرئي يبقى له متابعيه، ولا نستطيع أن نستغني عنه.

Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner