Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

ريهام سعيد تثير الغضب بسبب السمنة - فيديو

ريهام سعيد تثير الغضب بسبب السمنة - فيديو

خبرني  - أثارت حلقة في برنامج تليفزيوني تقدمه إعلامية شهيرة في مصر، جدلا كبيرا واتهامات بالتنمر واستهداف "سيدات مصر"، بعدما أبدت مقدمة البرنامج استياءها ممن يعانون من السمنة أو الوزن الزائد.

وكانت الإعلامية ريهام سعيد قالت في حلقة عن السمنة في برنامجها "صبايا الخير"، الذي يعرض على قناة الحياة: "الناس التخينة ميتة، عبء على أهلها وعلى الدولة، الناس التخينة بتشوه المنظر".

وتابعت: "وانتي ماشية كدة بالإسدال أو العباية أو الجلابية فقدتي كل أنوثتك. فقدتي ضحكتك. فقدتي كل حاجة".

وخصصت سعيد الحلقة للحديث عن السمنة، وحذرت السيدات من أن تسبب السمنة مشكلات اجتماعية كثيرة لهن.

لكن الحلقة أثارت جدلا واسعا وغضبا من بعض الجهات الرسمية المصرية والمنظمات الحقوقية، وعلى مواقع التواصل الاجتماعي.

وتقدم المجلس القومي للمرأة بشكوى إلى المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام ضد البرنامج، بحسب بيان صادر على صفحته الرسمية بموقع "فيسبوك".

وتضمن موضوع الشكوى، الحلقة التي تحدثت فيها مقدمة البرنامج عن السمنة "التي أثارت استياء السيدات المصريات كما احتوت على عبارات وأوصاف لا تليق".

وطالب المجلس القومي للمرأة الذي يتبع مباشرة رئاسة الجمهورية، باتخاذ الإجراءات اللازمة من قبل المجلس الأعلى للإعلام فى هذا الشأن.

وأفاد البيان أنه من المقرر أن يبدأ التحقيق في الشكوى بالمجلس الأعلى للإعلام يوم الأحد المقبل.

من جانبه،  قال مركز مكافحة التنمر والتمييز في الشرق الأوسط إن المذيعة المصرية "تتحدث من خلال برنامجها بصورة عنصرية جارحة ضد النساء اللواتي يعانين من زيادة الوزن وتتحدث باشمئزاز عنهن".

وأوضح المركز في بيان نشره على موقع تويتر:"إننا في مركز مكافحة التنمر والتمييز في الشرق الأوسط ندين هذا السلوك المشين وحملات التنمر المستمرة ضد قطاعات بعينها في المجتمع.

وطالب المركز وسائل الاعلام بكافة أنواعها التوقف عن خطاب التحريض والكراهية على أساس اللون أو العرق أو الدين أو الشكل.

ولم يصدر اي تعليق  من المذيعة بشأن شكوى المجلس القومي للمرأة ضد برنامجها.

وكانت سعيد قد ردت على الانتقادات والجدل  عبر صفحتها بموقع إنستغرام بالقول إن كلامها اقتطع من سياقه رغم أنها تعمدت الحديث بهذا الشكل لدفع السيدات إلى التحرك لإنقاص وزنهم وحماية صحتهن.

 وقالت سعيد في فيديو:" "نعم قلت ذلك.. لكن كدة  في سياق حديث.. أحنا عاملين حملة سمنة وبنعالج ناس.. وأنا مريضة سمنة وبعاني من السمنة"

وذكرت أنها لم تستفق إلا عندما قال لها الفنان محمود حميدة "كلمة"، كانت الدافع وراء السعي لإنقاص وزنها، وقالت:" قال لي كلمة فوقني".

وردت الإعلامية التي اعتادت التطرق لموضوعات جدلية ولطالما تعرضت لانتقادت، قائلة: "قررت أواجه الناس بتوع السمنة بمشكلتهم وأقول لهم إن من يقول لكم إن الشكل مش مهم بيضحك عليكم، وأن من يقول إن المهم هو خفة الدم، بيضحك عليكم".

واتهمت سعيد من اقتطعوا الكلام من سياقه في الحلقة بالانتماء إلى تنظيم الإخوان، مضيفة عبر حسابها على "إنستغرام": "لأنني قلت إن حملة معالجة السمنة هي استجابة لمبادرة الرئيس السيسي".

ووعدت سعيد متابعيها على منصة التواصل الاجتماعي، بإخبارهم بنظام غذائي جربته على نفسها، سيساعدهم على إنقاص الوزن 10 كيلوغرامات في 20 يوما.

وقال متابعون على مواقع التواصل الاجتماعي، إن أسلوب المذيعة كان غير مبرر وسبب حرجا للكثيرات، فيما شن آخرون حملة من أجل إيقاف ظهورها على شاشات التلفزيون.

وقالت مستخدمة تعليقا على منشور سعيد بموقع "إنستغرام":" أسلوبك كان سيئا وبلا مبرر. كلامك خطأ وطريقة كلامك مع الحالات سيئة جدا، تحرجينهم بالكلام".

 

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner