Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

ذبحتونا تستغرب فزعة النواب لطلبة مفصولين

ذبحتونا تستغرب فزعة النواب لطلبة مفصولين
رئاسة جامعة اليرموك

خبرني- قالت الجنة المتابعة للحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة "ذبحتونا" في بيان لها وصل " خبرني " الاثنين انه تلقت باستغراب بالغ " فزعة " رئيس مجلس النواب فيصل عاكف الفايز وطلبه من لجنة التربية في المجلس بعقد اجتماع طارئ الاثنين والالتقاء بوزير التعليم العالي ورئيس جامعة اليرموك للاستماع الى ردهم على قضية طلبة اليرموك والعمل على حلها. وكانت جامعة اليرموك اوقعت عقوبات بحق 78 طالباً تراوحت بين انذار وفصل مؤقت لمدة فصل واحد الى اربعة فصول وذلك على خلفية مشاجرة بين طلبة من الرمثا وآخرين من الصريح يوم 26 تشرين الاول الماضي وامتدت يوم 29 تشرين ثاني إلى جامعة إربد وكلية الحصن إضافة إلى قيام مجموعة من الطلبة بالتجول داخل حرم جامعة اليرموك وهم ملثّمون وقاموا بتكسير بعض مرافق الجامعة. واشارت في بيان لها بان هذا التوجه لرئيس مجلس النواب يأتي بعد أن شهدت جامعاتنا استشراء ظاهرة العنف الجامعي ووقوع ثلاثة مشاجرات كبرى كان لها تداعيات خطيرة على المستوى المجتمعي ( مشاجرة جامعة اليرموك، مشاجرة جامعة الحسين ومشاجرة الجامعة الأردنية), وقيام رئيس الوزراء بلقاء رؤساء الجامعات الرسمية مؤكداً لهم ” عدم الرضوخ الى الضغوطات المجتمعية والواسطات والمحسوبيات التي تحاول تعطيل تطبيق العقوبات بحق الطلبة سواء المتسببين بالمشاجرات أو المفصولين على خلفيات أكاديمية نتيجة ضعف التحصيل العلمي". واضاف البيان " إننا في الحملة الوطنية من أجل حقوق الطلبة " ذبحتونا" نؤكد على أنه كان الأولى برئيس مجلس النواب دعوة لجنة التربية والتعليم لبحث ملف العنف الجامعي والأسباب التي أوصلت جامعاتنا إلى هذه الأوضاع، وطلب لقاء وزير التعليم العالي ورؤساء الجامعات لبحث ملفات كبرى كأنظمة التأديب في الجامعات ومنع العمل السياسي فيها، والارتفاع في الرسوم الجامعية".وتابع "وفي الوقت الذي تؤكد فيه حملة “ذبحتونا” على حق طلبة اليرموك المعاقبين بتحقيق عادل معهم، فإننا نؤكد استغرابنا أن يقوم رئيس مجلس النواب ب”الفزعة” لطلبة على خلفية مشاجرة، ولا يحرك ساكناً رئيس مجلس النواب ولجنة التربية والمجلس بأكمله تجاه قيام الجامعة الهاشمية بوضع غرامات مالية على الطلبة المتأخرين عن التسديد في ظل أزمة إقتصادية خانقة يعيشها المواطن الأردني". وأكد " كما أنه كان الأولى برئيس مجلس النواب دعوة لجنة التربية لعقد اجتماع طارىء لمناقشة قضية طلبة الجامعة الهاشمية الذين تم توجيه إنذارات نهائية لهم على خلفية توزيعهم ملصق يحمل عنوان “بلاد العُرب أوطاني”، ومساءلة إدارة الجامعة الهاشمية على هذه الفضيحة بحق التعليم وبسمعة جامعاتنا ". وختم البيان بالقول "إننا نؤكد أن قضية العنف الجامعي لا يمكن حلها من خلال " الفزعة" و " الواسطة والمحسوبية"، لا بل إن هكذا إجراءات هي ما سيساهم في تمادي وتفاقم هذه الظاهرة وتعزيزها وترسيخها في جامعاتنا.  إن المطلوب هو إعادة النظر بشكل كامل في كافة السياسات المتعلقة بالحريات الطلابية والعمل السياسي والحزبي داخل الجامعات.
Khaberni Banner Khaberni Banner