الرئيسية/أضواء
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

خبراء اجانب لتدريب موظفي الحكومة على تحسين الأداء 

خبراء اجانب لتدريب موظفي الحكومة على تحسين الأداء 

خبرني  -  في إطار مشروعه للدعم الفني لأنظمة المتابعة والتقييم في الحكومة الأردنية M&ETA –رؤية الأردن 2025، استقدم الاتحاد الأوروبي في عمّان، خبراء من ماليزيا وبريطانيا لتدريب موظفي الحكومة على تحسين تنفيذ الاستراتجيات الحكومية بهدف تطوير الأداء.

وعقد الاتحاد الأوروبي منذ تموز الماضي سلسلة من الدورات التدريبية لكبار موظفي الحكومة شملت العديد من الموضوعات أبرزها تحسين نظام التخطيط وتنفيذ الاستراتيجيات الحكومية وإعداد الموازنة والمتابعة والتقييم.  

ويأتي عقد هذه الدورات متزامناً مع ما ورد في كتاب التكليف السامي الذي حث فيه جلالته، رئيس الوزارء الدكتور عمر الرزاز على ضرورة تحسين الأداء الحكومي كأولوية ملحة.

ويرى رئيس فريق مشروع M&ETA – رؤية الأردن 2025، الدكتور أماديو واتكينز، إن تحسين نظام التخطيط وإعداد الموازنة والمتابعة والتقييم يجري بفعالية، إلا أن تحسين تنفيذ الاستراتيجيات الحكومية ما زال الحلقة الأضعف في الوقت الراهن، لذا تم استقدام بعض أفضل الممارسات العالمية ( بريطانيا وماليزيا) في هذا المجال.  

وأوضح الدكتور واتكينز، إن تحسين تنفيذ الاستراتيجيات الحكومية يتعلق بمختلف القضايا التي تقوم بها الحكومة ولا سيما تقديم الخدمات، لكن "السؤال الذي يطرح نفسه الآن هو كيف يمكن للحكومة الأردنية أن تنفذ أولوياتها الوطنية لصالح الشعب؟ وبعبارة أخرى ، ما هي الموارد والإجراءات المتوفرة لديها لتحقيق ما يتوقعه المواطنون؟ " 

تشتهر بريطانيا بنموذجها في تحسين تنفيذ الاستراتيجيات الحكومية، مما ساعد على تنفيذ أبرز أولويات الحكومة لأكثر من عقد من الزمان. 

وأوضح  الرئيس السابق لوحدة تنفيذ الاستراتيجيات في رئاسة الوزراء البريطانية ومدير إدارة الأداء ، السيد راي شوستاك ، طرق تطوير تحسين تنفيذ الاستراتيجيات الحكومية في المملكة المتحدة على مدار السنوات الماضية لتناسب المتطلبات بشكل أفضل. يقول السيد شوستاك: "لا يمكن لأي وزارة  في المملكة المتحدة أن تقوم بتحسين تنفيذ الاستراتيجيات الحكومية خاصة إذا كانت أولوية"، مشيراً إلى إن وجود سياسات لوحدها لا يكفي فالناس هم جوهر أي تحسن، وما لم يفهم موظفو الحكومة الحاجة إلى التغيير، فسيحصل المواطنون دائمًا على نفس الشيء.

ماليزيا، تمتلك أيضا نموذج تحسين تنفيذ الاستراتيجيات الحكومية مثالي آخر. في عام 2009 ، تم إنشاء "وحدة إدارة الأداء تحسين تنفيذ الاستراتيجيات الحكومية " (PEMANDU)  داخل  رئاسة الوزراء الماليزية لتوجيه ماليزيا  ومن خلال برنامد تحول وطني لتصبح دولة عالية الدخل بحلول عام 2020 .

كانت النتائج السريعة لوحدة   PEMANDU،  والخطوات الثمانية لتحول المنهجية، هي محور تدريبهم الأخير في الأردن ، 

وفي تعليقه على هذه المنهجية، قال نيك نازري من وحدة  (PEMANDU) "تبدأ منهجية الخطوات الثماني بتحديد الأولويات الرئيسية للبلاد" ،  تحتاج إلى الموازنة ما يريده الناس وما تحتاجه البلد. تحتاج أيضًا إلى إشراك المواطنين لتسريع التنفيذ وتحسين ثقة الجمهور في تنفيذ الاستراتيجيات الحكومية ".

ويعد مشروع META Jo مشروعًا مدعمًا من الاتحاد الأوروبي مدته 3.5 عامًا ويهدف إلى المساهمة في النمو الاقتصادي في الأردن. وهو يدعم أداء الحكومة في مجالين: نظام مراقبة وتقييم مطور (M & E) ، مصمم للمساعدة في التدخل الثاني الذي يحسن عملية تنفيذ الاستراتيجيات.  

Khaberni Banner Khaberni Banner