Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

حمام المساء هو الأفضل

حمام المساء هو الأفضل
أرشيفية

خبرني - العناية بالبشرة، الماسك، والتنظيف، والكريمات، معايير مهمة لكن ليست كافية للحصول على بشرة نقيّة مشرقة. للإستحمام أيضاً أهميته هنا _وذلك مرتبط بالطريقة والوقت بحسب خبراء التجميل ودراسات أخيرة. الخبراء أمضوا سنوات في تحليل أهمية الدوش وخلصوا بنتائج قد تفاجىء الكثيرين بدقّتها، لإحتوائها على معلومات مهمه لتجميل الشعر وكمال البشرة. وأفادت بعض النتائج أنّ الإستحمام اليومي يضرّ أكثر مما ينفع، لذا علينا تفادي ذلك للحفاظ على توازن درجة الحموضة في بشرتنا، وعلينا تخطّي خفض درجة الحرارة والحفاظ على الماء فاتراً، والإستحمام لمدة لا تقل عن 10 دقائق.

هناك نوعان من الإستحمام: الدوش السريع (غسيل أقل من أربع دقائق) والحمّام المريح (إستراحة من الواقع حيث نتمتّع بالماء الساخن لحوالي النصف ساعة أو أكثر). وعلينا أن نبدأ بالإستحمام مع شطف شامل لتخفيف الأوساخ والزيوت، ثم الغسل بالشامبو. للمزيد من الرغوة علينا إضافة الماء (وليس الشامبو) والإنتباه للجزء الخلفي من الرقبة -المكان الذي غالباً ما يتم تجاهله، لكنه في الحقيقة مخزن لكل زيوت الشعر.

الشعر أولاً ثم الجسم فالوجه

علينا أن ننتظر دائماّ لغسل جسمنا حتى نشطف كل الشامبو والبلسم تماماً من شعرنا، وبهذه الطريقة سنقوم بإزالة جميع بقايا إنسداد المسام. يُنصح بتجنّب الصابون التقليدي واستخدام الشامبو. .. أي شيء مضاد للجراثيم أو معطّر يحتوي على مكوّنات قاسية يمكن أن يهيّج الجلد، ويّنصح بتفادي إستخدام المنشفة أوالليفة، لأنهما يمكن أن تصبحا أرضاّ خصبة للعفن والبكتيريا. يُذكر أنّه منذ اللحظة التي ندخل فيها إلى حمام دافئ، تبدأ المسام في التفتّح، لهذا وللحصول على بشرة نظيفة علينا غسل الشعر أولاً ثم الجسم ثم الوجه.

أطباء الجلد: للإستحمام ليلاً ...

لا شيء يشبه الحمام اللائق: الإستيقاظ ثم الإستحمام_ إذا كنت ترغبين في التخلص من ضغط الصباح، إذ وفقًا لدراسة أجرتها مؤسسة YouGov السويدية للعناية بالبشرة، 61٪ من سكان المملكة المتحدة يفعلون الشيء نفسه. هذه الدراسة قابلتها دراسات أخرى أكدّت عدم دقتّها، وهذا ما أشار إليه عدّة خبراء تجميل "من الأفضل الإستحمام في المساء ذلك أنّ النوم في ظلّ تراكم الأوساخ والجراثيم والسموم التي نتعرض لها خلال اليوم، قد يمنحها فرصة للتسلّل إلى المسام، مما يسبّب البقع وتلف الجلد على المدى الطويل.

أطباء الأمراض الجلدية حسموا الموضوع: "فترة الإستحمام بقيت موقع جدال طويل بين بعض المؤيّدين والمعارضين، ولكن عندما يتعلّق الأمر بالعناية بالبشرة، فإنّ الإستحمام في المساء هو الخيار الأفضل حقًا، حيث يساعد على إزالة جميع المكياج والزيوت والأوساخ والملوّثات التي تراكمت في جميع أنحاء اليوم."

لمحبي الإستحمام في الصباح بهدف الإستيقاظ نصح الأطباء بالشطف المسائي السريع للحفاظ على صحة البشرة وحمام آخر في الصباح.

Khaberni Banner