الرئيسية/فيس بوك تويتر
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

"جريمة 308" !

"جريمة 308" !
الصورة تعبيرية

خبرني – رصد - طالب ناشطون أردنيون بإلغاء مادة قانونية تلغي عقوبة مرتكب جريمة الاغتصاب بمجرد الزواج من ضحيته. وأطلق ناشطون على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" في الآونة الأخيرة حملة تنتقد المادة 308 من قانون العقوبات، مطالبين بإلغائها. يأتي ذلك عقب تكرار إلغاء عقوبات بحق مرتكبي جرائم اغتصاب في الأردن، بموجب عقود زواج صحيحة من ضحاياهم. وتنص المادة السارية منذ 1960 على أنه " إذا عقد زواج صحيح بين مرتكب إحدى الجرائم الواردة في هذا الفصل وبين المعتدى عليها أوقفت الملاحقة وإذا كان صدر حكم بالقضية علق تنفيذ العقاب الذي فرض على المحكوم عليه". والفصل الذي تتحدث عنه المادة هو فصل "الاعتداء على العرض" ويشمل الاغتصاب ومواقعة القاصر وهتك العرض والتحرش والخطف المقرون بالاعتداء الجنسي. كما تنص على في فقرتها الثانية على "تستعيد النيابة العامة حقها في ملاحقة الدعوى العمومية وفي تنفيذ العقوبة قبل انقضاء ثلاث سنوات على الجنحة وانقضاء خمس سنوات على الجناية اذا انتهى الزواج بطلاق المرأة دون سبب مشروع". وأطلق ناشطون على المادة وصف "جريمة 308" في إشارة إلى أنها تكافئ المغتصب وتعاقب الضحية، كما أنها لا تقتص من الجاني في أفعال هتك العرض. وسخر هؤلاء من المعنى الضمني الذي تشتمل المادة عليه، معتبرينها تقول ضمناً "اغتصب وتزوج" و"الاغتصاب .. طريقك السهل للزواج". واعتبروا أن النص القانوني يفيد بأن حلم المرأة هو الزواج من أي شخص حتى لو كان مغتصبها، وهو ما رفضوه جملة وتفصيلاً. وطالبوا بحفظ كرامة المرأة الأردنية ووقف سياسات التمييز الممنهج ضد النساء على حد تعبيرهم.
Khaberni Banner Khaberni Banner