الرئيسية/فلسطين المحتلة
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

ثلاث دقائق واحدى عشرة ثانية تحرج الأردنيين

ثلاث دقائق واحدى عشرة ثانية تحرج الأردنيين

 خاص   ثمة مواطنون يتجمهرون, وبائع ينادي على بضاعته, وصخب ,وأربعة من شرطة السير القوا بمواطن أرضا وانهالوا عليه ضربا بأحذيتهم, وأب احسن صنعا حين اجتاز مع طفله الشارع للجهة المقابلة , دون ان يدفعه الفضول-كعادة الأردنيين- للتوقف ومشاهدة ما يجري في وسط العاصمة عمان. ولطالما كنت اقرأعن تكميم الأفواه كمصطلح لقمع الحريات ,ولم أهتد الى تعبير "فتح الافواه" الا حديثا, حين شاهدت شريط الفيديو الذي لخص وقائعه الناطق الاعلامي باسم مديرية الامن العام الرائد محمد الخطيب , وبدا في خلفيته الاب وطفله. وبحسب الخطيب فان الواقعة تعود لشهر تموز العام 2007حين يخبر احد المواطنين شرطي سير في وسط عمان ,بأن شخصا سرق جهازي خليوي من محله ويعطي أوصافه, فيستوقف الشرطي الشخص ويتبين أنه يحوز جهازين مسروقين,والشريط على يو تيوب وبعض المواقع الاردنية ,ويتداوله مواطنون على أجهزتهم الخليوية ويتضمن مشاهد عنف واعتداء على كرامة الانسان تستمر لثلاث دقائق واحدى عشرة ثانية تتجاوز حد المعقول.. والمسرح وسط العاصمة. *** يطلب من المواطن وهو ملقى على الارض ,أن يفتح فمه ليعض الأحذية, ويتكرر فعل الامر"افتح فمك" أكثر من مرة ,كما يتكرر فعل"عُض" عدة مرات ثم يطلب منه ان "يقعد" وهكذا تستمر أفعال الأمر في تتاليها ,واحجم عن ذكر احدها فقد شعرت بقسوته .. ولا يبدو من اللقطات أن المواطن يبدي مقاومة شديدة أو بسيطة فهو يتقي بيديه, ويحاول ابعاد البساطير عن فمه , وفي احدى اللقطات يتم جره بواسطة حزام أو حبل "والأمر سيان" لأن المشهد ليس بعيدا عن ذاكرة من تابع ما نشرته الفضائيات ,وفي لقطة اخرى يظهر شرطي جاء راكضا من بعيد ليشارك في حفلة الركل بالاحذية . **** البعض سيقول :لم نتصيد الاخطاء وننتقد بلدنا دون سند حق, فمثل هذا حدث في لوس انجلوس ,فقد اعتدى أربعة ضباط على الاسود" كنغ" واشبعوه ضربا ,وينسى البعض ان شريط الفيديو الاكثر شهرة في التاريخ الامريكي لم يتجاوز 83 ثانية وكان سببا في خسارة الاقتصاد لمليار دولار بعد أن برأت المحكمة الضباط الاربعة . والبعض سيقول بان المواطن شتم الذات الالهية واستفز رجال السير وأبدى مقاومة شديدة , وهكذا دفوع لاتستقيم ولا تبرر مشاهد العنف والطلب من مواطن ان يفتح فمه ليعض على الاحذية التي تنهال على رأسه من كل الجهات, فالاردن دولة مؤسسات ,وهذا ما ترسخ في عقلي ووجداني ,ولا يدخل ذلك في باب الخشية او التحوط ,ففي بلدنا قضاء مشهود له بالنزاهة ,وهوالفيصل بين الناس وليس شرطة السير .. *** بيان الأمن العام يسجل له وصف سلوك شرطة السير" بغير المقبول في استخدام القوة , ويسجل له التأكيد على حرص الامن العام على التقيد بالضوابط القانونية لاستخدام القوة في ممارسة الواجبات,ولم يوفق البيان بربط الاستفزاز بالسلوك غير المقبول , ,فكان الاولى الاعتذار بصورة واضحة وذلك أضعف الايمان , حتى لا نبرر ونراكم بعض الثغرات التي تحدث بين الفينة والاخرى. *** ختاما ..وقياسا مع دول المحيط والدول العربية الشقيقة والصديقة ,فالأردن جسّد العدالة في أوسع معانيها وأوسع صورها,فهل بدأنا نشهد مرحلة جديدة من الأنحسار يغيب عنها مفهوما الألفة والأمن وهما أهم الروابط مع الوطن..في الوقت الذي نجمع فيه بأن المرحلة الراهنة هي الاهم في تاريخنا ..! **** توضيح وردود ..مع الأحترام للخلاف الى تيمور انا لست محايدا فيما اكتب، ومن حقك ان ترفضي وجهة نظري جملة وتفصيلا، واحترم هذا الحق واشكرك لانك حاورتني ولم تخونني أو تتهمني بالارتشاء من "صفقة" لتشويه ديننا الحنيف كما فعل تعليق 86 ابو الطماير. وكنت اتمنى يا تيمور ان تقرأ مقالتي بتأمل لأني لم اتناس "اجبار المحجبات على خلع الحجاب، فقد ذكرت في مقالتي ان ما اقدمت عليه تونس قبل سنوات من اجراءات تمثلت بنزع حجاب المحجبات عنوة وقسرا في الشارع لا يختلف كثيرا عن محاكمة لبنى بسبب سروالها. واما مقتل محجبة في المانيا وهي الصيدلانية مروة الشربيني، فذلك يشكل وصمة عار على جبين المانيا, واعتقد انه لم يعد معقولا ان نعلق كل مصائبنا وجوعنا على مشجب الاستعمار. وها هو حسب الله السادس عشر في تعليق رقم 20 يقول ما أريد قوله "عزيزي، لا احد يجبرك على ترك الاسلام أو يدعوك لدين اخر". *** . وشكرا لـ22" فارس"، فمن حق الكاتب ان يناقش أثر الفتاوى على حياتنا ومن حق (فارس) ان يناقشها ايضا فله الشكر كما لتيمور. واقتبس من ابن الليل رقم 16" رأيي صواب ويحتمل الخطأ ورأيك خطأ ويحتمل الصواب "وهكذا يجب ان يكون الحوار فشكرا. *** الى 32 أوس الاردني. .لا اتعامل بالسموم حتى أدسها في الدسم وتستغرب باني لم اذكر مروة.. يا صديقي: مروة دفعت حياتها ثمنا للتعصب ولهوان الامة العربية والاسلامية ووصولها الى اسفل الدرك، فمروة لو كانت المانية لاقامت حكومتها الدنيا.. مروة عربية مسلمة، ارادت فقط ان تبحث عن مستقبلها وحياتها، فدفعت الثمن, فلها الرحمة ولنا الهوان.. والى يونس النعيمات رقم 35 شكرا للعمق في طرح افكارك واتفق معك فلا يجوز ان ارفض قتل هذه الفتاة المسلمة (مروة) وبنفس الوقت احاول تبرير احداث سبتمبر. اما تعليق 52 بأسم الاردنية. فقد قرأته عدة مرات ولا اخالفك الرأي حول دوافع الرجل من فرض الحجاب على نسائه. *** الى 60 فقد قيل "اعرف نفسك "الى د.كميل ,تعليق رقم 64 "انا والقراء ندين لك بالشكر لما تكتبه في أهم المنابر الاعلامية من تحليلات ودراسات طبية . الى 67 رند جاء في تعليقك ان 90%من الامريكيات مصابات بالبرود الجنسي ويحق لنا ان نتساءل كم نسبة العربيات ..!على الاقل لدى الامريكان احصائيات. الى السمرهد :لا نختلف حول الاسلام فقد حرر الانثى ولكن فقه التطرف هو من أعادها الى العبودية . الى 73ميشو النسبية وأسباب النزول هما قضيتان على درجة عالية من الاهمية لفهم الواقع وشكرا لانك اثرت حوارا حول هاتين القضيتين.. *** الى "82" استشطت غضبا حين قرأت تعليقك ولم يخطر في عقلي الا السؤال التالي :لماذا نحن متخلفون الى هذا الحد؟ فتعلم التصالح,وأعلم ان أسوأ المصائب من طغيان واستبداد وقتل لم تكن الا من صنع التطرف ..فلا تتطرف . الى كندة :تقبلي العزاء منا جميعا ورحم الله والدتك. jameelhamad2005@yahoo.com
Khaberni Banner Khaberni Banner