Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

تراجع انفاق الأسر على الخلوي في الأردن

تراجع انفاق الأسر على الخلوي في الأردن

خبرني - أظهر تقرير مسح استخدام تكنولوجيا المعلومات والاتصالات داخل المنازل 2010 الصادر عن دائرة الاحصاءات العامة تراجع انفاق  الأسر في الأردن على الهاتف الخلوي بمقدار دينارين شهريا في عام 2010 مقارنة مع عام 2009. كما أظهر المسح الذي يهدف إلى التعرف على واقع استخدام وانتشار تكنولوجيا المعلومات والاتصالات داخل المنازل وأهم المعوقات لعدم امتلاكها، ارتفاع نسبة الأسر التي لديها إنترنت في منازلها إلى 22%. ويهدف المسح الذي نفذ على عينة من الأسر بلغ حجمها 3340 أسرة إلى تجميع بيانات أخرى كنفقات الاستخدام، وذلك لما لهذه البيانات من أهمية لصانعي القرار وراسمي السياسات في قطاع الاتصالات وتكنولوجيا المعلومات. وتجدر الإشارة إلى أن قطاع المعلومات والاتصالات قد شهد تطوراً كبيراً في السنوات الأخيرة من حيث ارتفاع نسبة انتشار الخدمة المقدمة وتنوعها، إضافة إلى زيادة حجم الاستثمار والعمالة فيه. حجم الإنفاق وبحسب المسح، تراجع متوسط إنفاق الأسر الشهري على الهاتف الخلوي بحوالي دينارين عام 2010 عن عام 2009 مسجلاً 22 ديناراً مقابل 24 ديناراً. كما تراجع متوسط إنفاق الأسرة على الهاتف الأرضي تراجعاً طفيفاً (من 15 ديناراً في عام 2009 إلى 14.5 في عام 2010)، في حين انخفض الإنفاق على الإنترنت من 20 ديناراً في عام 2009 إلى 18.7 ديناراً في عام 2010. الحاسوب الشخصي أظهر المسح أن أكثر من نصف الأسر بقليل (56%) يتوافر لديها جهاز حاسوب شخصي وزيادة في هذه النسبة مقارنةً بالعام الماضي بحوالي نقطتين مئويتين. وبيّن أكثر من نصف الأسر التي لا يتوافر لديها حاسوباً شخصياً أن السبب في ذلك هو عدم الحاجة له، فيما كان أكثر من خمسي الأسر لا يتوافر لديها حاسوباً شخصياً بسبب عدم القدرة المالية وبنقصان عن العام السابق بحوالي ثمان نقاط مئوية. وأفاد المسح أن أكثر من نصف الأفراد (56%) ممن أعمارهم 5 سنوات فأكثر يستخدمون الحاسوب، والنسبة الأعلى منهم في الفئة العمرية 10-19 سنة، وأشار المسح إلى أن الاستخدام الأكثر للحاسوب هو للأغراض الشخصية (91.1%)، والأقل لأغراض العمل (17%). كما وأشار المسح إلى أن 36% من الأفراد الذين لا يستخدمون الحاسوب، لا يستخدمونه بسبب عدم المعرفة بكيفية استخدامه في حين أن حوالي الخمس لا يستخدمونه بسبب عدم الحاجة له، فيما كانت النسب في العام الماضي (حوالي 40% و20% على التوالي). الإنترنت وأظهر المسح أن حوالي 22% من الأسر لديها خدمة الإنترنت في المنازل مقارنةً بحوالي 18% في العام السابق وتفاوتت النسبة بين الحضر والريف. وبيّنت النتائج أن خدمة الإنترنت عن طريق الاشتراك ADSL هي الوسيلة الأكثر استخداماً للاتصال بالإنترنت وبالرغم من أن هذه الطريقة لا زالت تحتل المرتبة الأولى بين طرق الاتصال إلا أنها آخذةٌ بالانخفاض، وذلك بسبب استحداث طرق جديدة للاتصال بالإنترنت داخل المنازل من قبل مزودي الخدمة، ومن هذه الطرق خدمة الإنترنت عن طريق البطاقات المدفوعة مسبقاADSL التي جاءت بالمرتبة الثانية بين طرق الاتصال وبنسبة بلغت 22%. أما أقل الطرق استخداماً في عام 2010 فقد كانت خدمة الإنترنت عن طريق الاشتراك Dialup بنسبة بلغت 9%. وأفادت بيانات المسح بأن معظم الأفراد مستخدمي الإنترنت هم في الفئة العمرية 15-24 سنة، والطلاب، وحملة المؤهل التعليمي بكالوريوس فأعلى في عامي 2009 و2010. وحول أماكن استخدام الإنترنت، بيّن المسح أن المنازل والعمل والمدارس والجامعات كانت أكثر الأماكن المفضلة لاستخدام الإنترنت من قبل الأفراد ممن أعمارهم 5 سنوات فأكثر. وأظهر المسح أن أكثر من نصف الأفراد (58%) يستخدمون الإنترنت في المنازل بشكل يومي، في حين أن حوالي ثلث الأفراد ممن يستخدمون الحاسوب، وحوالي ثلثي مستخدمي الإنترنت لديهم بريد الكرتوني. الهاتف الخلوي أظهر المسح ارتفاع نسبة الأسر التي يتوافر لديها هاتفاً خلوياً، إذ بلغت 97.6% عام 2010 مقارنةً مع 96.5% عام 2009. وبيّن المسح أن أكثر من نصف الأسر لديها اشتراك لدى شركة زين بنسبة 57% تلتها شركة أورانج 43%، وجاءت شركة أمنية في المرتبة الثالثة بنسبة بلغت 41%. خدمات الحكومة الإلكترونية وقد أظهرت بيانات المسح أن حوالي 30% من الأسر ترغب بالحصول على خدمات الحكومة الإلكترونية وحوالي خمس الأفراد ممن أعمارهم 15 سنة فأكثر لديهم معرفة بما تقدمه الحكومة الإلكترونية من خدمات
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner