Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

تجار الزرقاء يتخوفون من الباص السريع

تجار الزرقاء يتخوفون من الباص السريع
واحدة من مراحل المشروع

خبرني - دعا عدد من أصحاب المحلات التجارية الواقعة على جانبي شارع الأتوستراد "عمان – الزرقاء" إلى دراسة واقع الحركة التجارية والحرص على عدم إلحاق الضرر بالتجار قبل الشروع في تنفيذ التحويلات المرورية الخاصة بمشروع الباص سريع التردد بين عمان والزرقاء.

وأشاروا خلال الاجتماع الذي عقدته غرفة تجارة الزرقاء، اليوم الاثنين، بحضور رئيس مجلس محافظة الزرقاء الدكتور أحمد عليمات، إلى عدم دقة الفترة الزمنية التي يتطلبُها تنفيذ المرحلة الرابعة من المشروع وعدم تحديد واضح للتحويلات التي تضمنها المشروع لحين تنفيذه، إضافة إلى عدم وجود ضمانات لعدم تأخر تسلم المشروع لأكثر من عامين.

وقال رئيس الغرفة حسين شريم "إن الغرفة لن توافق على التحويلات المرورية الخاصة بالمشروع إلا إذا وافقت بلدية الزرقاء مسبقاً عليها"، مشيراً إلى اهتمام الغرفة بأن لا تؤثر التحويلات التي ستنفذ، على حركة التسوق التجارية وأن لا تضر بمصالح التجار، لأن الأضرار التي ستلحق بهم ستؤثر على الاقتصاد الوطني.

من جهته، أكد مدير مشروع الشركة المنفذة لمشروع الباص سريع التردد بين عمان والزرقاء المهندس رسمي البستنجي أنه لن يتم هدم أي محل تجاري على جانبي شارع الأوتوستراد، لافتاً إلى أنه سيتم الانتهاء من تنفيذ التحويلات المرورية مطلع تشرين الثاني القادم.

وأوضح ان عرض التحويلة المرورية سيتراوح ما بين 6 إلى 8 أمتار كحد أدنى، وأن رحلة الباص السريع ما بين عمان والزرقاء والتي يبلغ طولها نحو 19 كيلومترا تستغرق 24 دقيقة، إذ سينطلق باص من المحطة كل 70 ثانية مهما كان عدد الركاب.

ولفت المهندس البستنجي إلى أن المشروع يشتمل على تنفيذ نفقين، الأول عند الإشارات الضوئية قرب مستشفى جبل الزيتون بطول 490 مترا وبعرض 30 متراً، والثاني عند إشارة محافظة الزرقاء وحتى المحطة الرئيسية مقابل مدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين "الأونروا" قرب مجمع الأمير راشد "المجمع الجديد" بطول 900 متر وثلاثة مسارب يمين وثلاثة مسارب شمال.

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner