الرئيسية/شرفات
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

بعد حكم بسجنه .. (المشخصاتي) يهرب لدبي

بعد حكم بسجنه .. (المشخصاتي) يهرب لدبي
تامر عبد المنعم مع عائلته

خبرني  - بعد الحكم عليه بالحبس 3 سنوات بتهمة إصدار شيكات بدون رصيد، اكدت مصادر مصرية هروب الممثل والإعلامي تامر عبد المنعم، من مصر إلى الإمارات.

الممثل والإعلامي المثير الجدل المعروف من فيلم المشخصاتي والمقرب من الرئيس المخلوع حسني مبارك وأبنائه اكد تواجده خارج مصر ولكنه نفى هروبه.

وقال عبد المنعم في منشور عبر صفحته الشخصية على موقع فيسبوك : "إلى الشامتين.. أنا لم أهرب فأنا مرتبط بعقد من قبل الحكم بفترة ويجب ان أنفذه.. وأنا سأعود لمصر خلال أسبوع".

وتابع : ما هو السبب الذي يجعل بعض الهاربين (الخونة) مصممين على تسييس القضية" بحسب تعبيره.

وأضاف: "أنا لا أعترض على أحكام القضاء أيا ما كانت والحكم ليس نهائيا فهناك مرحلة استشكال وتسديد للمبلغ الذي بتأكيد لن اسجن بسببه.

واردف : هناك فارق بين هارب يسب الوطن ويعمل ضده وبين رجل خرج لأداء عمله وتزامن مع حكم قضائي على خلاف تجاري وسيعود للاستئناف لأن يا جهلاء لا استئناف بدون حضور المتهم ولا مانع من السداد فهي ليست نهاية المطاف.

وعبد المنعم اعلامي مثير للجدل ، تمت إقالته من عمله كمذيع بفضائية "العاصمة" قبل أسابيع.

وكان عبد المنعم دائما ما يتهم المصريين الذين هربوا خارج البلاد بأنهم خونة وعملاء.

يذكر أن عددا من أنصار النظام المصري تركوا القاهرة مع أول أزمات لهم مع النظام إلى دولة الإمارات، وبينهم الفريق أحمد شفيق العائد مؤخرا، والمستشار أحمد الزند وزير العدل السابق، ومؤخرا تامر عبدالمنعم وغيره.

والأربعاء الماضي، أيدت محكمة مستأنف الدقي الحكم بحبس عبدالمنعم 3 سنوات حضوريا، بقضية إصدار شيك (2 مليون و150 ألف جنيه) دون رصيد للفنان محمد فؤاد.

وبمجرد صدور الحكم، انتشر عبر مواقع التواصل الاجتماعي خبر هروب عبدالمنعم للإمارات .

وتعليقا على انباء هروبه قال الكاتب الصحفي المعارض سليم عزوز: "وظل تامر عبد المنعم يعاير من هم في الخارج بأنهم هاربون، حتى جاء اليوم الذي يهرب فيه للإمارات".

واعتاد عبد المنعم على شتم ثوار يناير وجماعة الإخوان المسلمين، إلى جانب شتمه الدائم للمعارضين المصريين بالخارج، كما تطاول على الشعب المصري بأكمله في تشرين الأول 2015 لضعف الإقبال على الانتخابات البرلمانية، حيث طالب المصريين بالنزول موجها لهم إهانة بقوله عبر "تويتر": "انزلوا انتخبوا، يا شعب المتغطي به عريان".

وفي شباط الماضي وعبر فضائية العاصمة وجه عبد المنعم وصلة سباب للمعارضين المصريين بالخارج والإعلاميين بفضائيات المعارضة بالخارج، وقال: "عندما حكم مصر مجرمون في 2012 كنا نمارس المعارضة من الداخل"، مضيفا أن الإعلاميين (الخونة) التابعين للإخوان هربوا خارج مصر بعد انهيار ما وصفه بنظام الإرهاب (في إشارة الى جماعة الاخوان المسلمين)، وقبلوا أن يحصلوا على أموال من أجل المعارضة، متابعا أن المعارض يجب أن يكون أشرف من النظام الذي يعارضه، ولا يعارض مقابل المال ومن خارج الوطن.

Khaberni Banner Khaberni Banner