الرئيسية/أسواق
Khaberni Banner Khaberni Banner

المناصير وشومان أغنى أردنيين في 2007

المناصير وشومان أغنى أردنيين في 2007
المناصير (يمين) وشومان

خبرني – دخل رجل الأعمال الأردني زياد المناصير قائمة الأثرياء العرب لعام 2007، بثروة بلغت قيمتها 1.5 مليار دولار، على ما أفادت به مجلة إريبيان بزنيس. وضمّت القائمة كذلك "عائلة شومان" في المرتبة 35 من بين أغنى 50 شخصية وعائلة، من مختلف الدول العربية، والخلفيات الاقتصادية. ولم تتضمن القائمة أي أردنيين سوى "المناصير" و"شومان"،مما رشّحهما ليكونا أغنى أردنيين في عام 2007. وجاء المناصير في المرتبة السابعة من بين 14 غنيا يدخلون قائمة الـ "50" لأول مرة، وبحسب المجلة يشغل المناصير منصب رئيس مجموعة جومو في الأردن، وهي من بين الشركات الأردنية التي أنشئت حديثا وتشمل أنشطتها مجالات متنوعة بدءا بقطاعات المياه والاتصالات، وصولا إلى مجال التغذية. وتأسست المجموعة عام 1999 بـ 15 موظفا فقط، واستطاعت انطلاقا من أنشطتها في القطاع الكيماوي وصناعة الأسمدة أن تبصم اسمها كشركة من بين كبريات الشركات في المنطقة، حيث تتوفر المجموعة على العديد من الشركات من ضمنها، شركة "جومو فود"، و"جومو كيم"، و"جومو هيدرا"، و"جومو تيل"، و"جومو غاز"، و"جومو تريد"، و"جومو سكارب"، و"جومو باغ"، و"جومو ستور". كما ضمّت القائمة عائلة شومان في المرتبة 35، وبثروة قيمتها 1.8 مليار دولار، مرتفعة من 800 مليون دولار، ومتقدّمة 12 مرتبة في العام الحالي عن عام 2006، ولتحقق ثاني أفضل تقدّم في القائمة. وذكرت المجلة أن عائلة شومان كانت وراء تأسيس البنك العربي، عن طريق عبــد الحميد شومان مؤسس البنك في القدس عام 1930، حيث كانت غايته من ذلك بناء مؤسسة مالية ومصرفية تخدم العالم العربي، حتى استطاع البنك أن يبني حضورا واسعا في الشرق الأوسط، وشمال إفريقيا ودول الخليج إضافة إلى استراليا، النمسا، الصين، فرنسا، ألمانيا، ايطاليا، كازاخستان، كوريا، سنغافورة، إسبانيا، بريطانيا، والولايات المتحدة. وضمّت قائمة الأثرياء 13 شخصية أو عائلة من السعودية، و10 من الإمارات، و7 من الكويت، و5 من مصر، و3 من كل من فلسطين والعراق وسوريا ولبنان، و2 من الأردن، و1 من البحرين. أما القطاعات التي شملتها القائمة فتوزّعت ما بين "المقاولات والصناعات" بواقع 15 شخصية أو عائلة ضمن القائمة، و"التجارة/11"، و"البنوك والاستثمار/10"، و"التقنية/3"، و"السياحة والفنادق/3"، و"الأسواق الاقتصادية/2"، و"العقارات/2"، وشخصية واحدة لكل من قطاعات "الثقافة والترفيه" و"الطاقة" و"التسويق والإعلام" و"المواصلات". وتبوأ الأمير السعودي الوليد بن طلال قائمة الأثرياء العرب، بثروة بلغت قيمتها 29.5 مليار دولار، تلته عائلة الراجحي السعودية بثروة بلغت 24 مليار دولار، ثم عائلة الحريري اللبنانية بثروة قيمتها 17.8 مليار دولار، ثم ناصر الخرافي ومعن الصانع، من الكويت، وبثروة بلغت 12 و10 مليار دولار لكل منهما على التوالي. وقالت المجلة أن أعلى صعود في الترتيب بين عامي 2007 و2006 كان للكويتي معن الصانع، الذي جاء في المرتبة الخامسة بثروة تقدر بحوالي 10 مليارات دولار - والذي قفز ليتقدم 33 اسماً بعد زيادة كبيرة في ثروته بلغت 8.6 مليار دولار. أما أقوى دخول جديد في القائمة – بحسب المجلة - فقد حققه نائب رئيس الوزراء اللبناني السابق عصام الفارس الذي احتل المرتبة 27 لأول مرة يدخل فيها القائمة بامتلاكه لثروة تقدر بمبلغ 2.4 مليار دولار. وأوردت المجلة هند الحريري من عائلة الحريري، كأصغر مليارديرة عربية، ولبنى عليان، من العائلة الإماراتية كـ "أغنى امرأة" في القائمة.   للحصول على القائمة كاملة اضغط هنا
Khaberni Banner
Khaberni Banner