Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الطفلة ألكسندرا.. أصغر ضحايا انفجار بيروت

الطفلة ألكسندرا.. أصغر ضحايا انفجار بيروت

خبرني - مأساة وكارثة حقيقية يعشيها الشعب اللبناني، بعد تفجير مرفأ بيروت يوم الثلاثاء الماضي، الأمر الذي سبب سقوط عشرات القتلى وإصابة الآلاف من الأشخاص في مشهد يدمي القلوب.

ومن الضحايا الذين لن ينساهم العالم، الطفلة ألكسندرا نجار والتي دشن لها رواد تويتر هشتاج باسمها، إذ أن الطفلة كانت أصغر ضحايا البراءة وكل خبرتها في الدنيا 3 سنوات فقط.

وتوفيت "ألكسندرا" متأثرة بجروح أصيبت بهاجراء انفجار الرعب، لتنضم بذلك إلى قافلة الضحايا مسجلةً رقماً جديداً.

لم يتحمل جسد ألكسندرا الصغير حرارة النيران، وعلى الرغم من مقاومته الكبيرة إلا أنه استسلم للموت.

وقال حساب باسم "صدام" عبر موقع "تويتر"، "لقد حزنت على الوضع برمته في لبنان، ألكسندرا البالغة من العمر 3 سنوات ماتت من انفجار بيروت، فلترقد في سلام".

في حين علقت "جينا" قائلة،" استشهدت ألكسندرا نجار بسبب انفجار بيروت".

فيما قال "إياد": "ذنبك أنك ولدت هنا، ارقدي بسلام حبيبتي ألكسندر".

ونعتها "رين سبتي"، قائلة: "شو ذنبك؟ شو ذنب أهلك؟".

وقال "مارسيل": "حبيبتي ألكسندرا ضاقت الأرض أن تحمل طفولتك، براءتك، هناك بعيداَ فى السماء مكان هادئ يليق بجمالك مع الفراشات".

وتسببت نترات الأمونيوم في وقوع الانفجار الضخم الذي شهدته مدينةبيروت، يوم الثلاثاء الماضي، والذي أسفر عن دمار شامل بمنطقة المرفأ ومقتل العشرات وإصابة الآلاف، فالانفجار ناجم عن مستودع يحتوي على 2700 طن من نترات الأمونيوم، التي تستخدم سمادا زراعيا.

Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner