Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الصيف يشهد الموجة الرابعة من كورونا

الصيف يشهد الموجة الرابعة من كورونا

خبرني - تراجعت إجراءات الوقاية ضد فيروس كورونا «كوفيد-19» في الشوارع والاجتماعات، بالفترة الأخيرة، الأمر الذي يشكل خطورة على صحة الأشخاص، وسط انتشار الوباء العالمي.

وأكد الدكتور ماركوس لوبيز رئيس الجمعية الإسبانية للمناعة على خطورة تراجع اتباع الاجراءات الصحية للحماية من فيروس كورونا «كوفيد -19».

وأردف عن الموجة الرابعة وتأثيرها، قائلاً: «سيكون الشباب من بين أكثر الأشخاص تأثرًا بالموجة الرابعة، بسبب حركتهم الكثيرة ونقص اللقاحات، وسيتكرر نفس الأمر الذي حدث في الصيف».

وأضاف لوبيز:«عودة الحياة الطبيعية تواجه خطورة في ظل غياب التحكم وقلة اللقاح، وهذا يصعب مواجهة الفيروس».

وتابع خبير المناعة:«شعور الجماهير بالتراخي في اتباع الإجراءات سيخلق إصابات جديدة، وهذا سيؤدي إلى موجة جديدة في أقرب وقت».

توقيت الموجة الرابعة

وأكد لوبيز على وجود خطورة طالما يتواجد الفيروس، بل حدد موعد وصول الموجة الرابعة، قائلاً: «علينا معرفة أن الخطر يدور حولنا طالما يتواجد الفيروس، بالإضافة إلى البؤر الجديدة، لهذا عدم السيطرة على الأمر يشكل خطورة كبيرة».

وتابع: «ما زال البعض لا يعى ضرورة الاعتناء بنفسه، وهذا سيؤدي إلى وصول الموجة الرابعة في نهاية مارس الجاري».

وبعث دكتور لوبيز، رسالة إلى الشباب محذراً من إهمال الإجراءات الوقائية من فيروس كورونا، قائلاً: «الشباب الذين يتعرضون للإصابة تكون أيضاً خطيرة وتصل للوفاة، وعلى الرغم من عدم دخولهم العناية المركزة إلا أن فترة التعافي تكون صعبة للغاية».

وأضاف: «ربما يعتقدون أنهم أكثر حماية نظراً لسنهم، وهذا أمر خاطئ، وبالنسبة لهم، لم يتغير أي شيء منذ مارس في العام الماضي أو أعياد الميلاد، وما زالوا لا يحمون أنفسهم».

وأنهى دكتور لوبيز رسالته قائلاً: «بدون لقاح أو ذاكرة مناعة، فإن الشباب في خطر، وسيواجهون مشاكل إذا لم يتبعوا اجراءات الوقاية، والاحتياطات القصوى في تحركاتهم، وسينتهي الأمر بوصول موجة جدية، وهذا هو الأمر بكل بساطة».

Khaberni Banner