Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

(الصيف لا يحلو إلا بمكتبتي) … مبادرة لتوطيد العلاقة بين الطفل والكتاب!

(الصيف لا يحلو إلا بمكتبتي) … مبادرة لتوطيد العلاقة بين الطفل والكتاب!

خبرني  - حتماً الصيف فصل ممتِع ينتظره طلاب المدارس للهو في أزقة الشوارع وللإستمتاع بأشعة الشمس الحارقة، إلا أنه يمكن لفصل الصيف أن يصبح تثقيفي وشيّق في الوقت عينه عبر مبادرة "الصيف لا يحلو إلا بمكتبتي"، مشروع صيفي ينظمه منتدى البيت العربي الثقافي بالتعاون مع دائرة المكتبات العامة في أمانة عمان الكبرى، بهدف توطيد العلاقة بين الطفل و الكتاب ولتعزيز دور القراءة في عملية البناء وتكوين الشخصية وزرع الثقافة في حياة الطلاب، وفقا لمدونة شركة امنية The8Log.

 

مكتبات مشاركة في جميع المناطق

زارت المبادرة إحدى عشر مكتبة شملت: المكتبة المركزية وسط البلد، مكتبة أبو نصير، مكتبة الياسمين، مكتبة مؤتة، مكتبة أم المؤمنين، مكتبة البراءة، مكتبة الراية الهاشمية، مكتبة طبربور، مكتبة بدر الجديدة، مكتبة أبو علندا، مكتبة بدر نزال للأطفال.

بالإضافة إلى المكتبات، شملت المبادرة كرفان رزان، إحدى المبادرات التعليمية التي ترعاها شركة أمنية، والذي صُمم بطريقة عصرية ومبتكرة لا تمت بصلة للصفوف المدرسية من ناحية المقاعد والديكور واستخدام الألوان، وذلك بهدف تشجيع الطالب على الحصول على التعليم في بيئة مبهجة، إذ يقدم الكرفان دروس تقوية مجانية للطلاب - في كرفان ثابت ومجهز بكافة الوسائل في إحدى ساحات المدارس الحكومية - في المواد الأساسية (اللغة العربية - اللغة الإنجليزية - الرياضيات)، وبمساعدة متطوعين حاملين شهادات جامعية.

كما ويعمل الكرفان على عدة جوانب منها: محاولة تسهيل المناهج للمواد الأساسية بالنسبة للطالب من خلال تجهيز أوراق عمل مبسطة وبطريقة ممتعة وأيضا من خلال دمج التعليم باللعب. كما يركز الكرفان على العمل الجماعي ضمن مجموعات بعيداً عن العمل الفردي، بالإضافة إلى إعطاء دورات في التنمية البشرية (مهارات التواصل، مهارات الحياة) وذلك لتعزيز الثقة بالنفس لدى الطالب وخلق بيئة إجتماعية مناسبة للطلاب.

 

تشجيع الأطفال على القراءة

تهدف المبادرة، التي استمرت حتى نهاية آب، إلى تشجيع الأطفال في المناطق الأقل حظاً وتحفيزهم على حب الكتاب والقراءة. وكان منتدى البيت العربي الثقافي قد أقام، بالتعاون مع كرفان رزان، مسابقة القارئ الصغير حيث تم اختيار الفائزين من قبل لجنة تحكيم مكوّنة من أعضاء المنتدى المختصين بالمسابقة وممثلة عن شركة أمنية.

والجدير بالذكر، أن المشروع يحمل في طيّاته العديد من القيم والأهداف النبيلة التي تتمحور حول تشجيع وتحفيز الطلبة على القراءة بصورة مستمرة ودائمة بدافع الحب والرغبة في التعلم واستكشاف الحقيقة.

 

 

مسابقات في قراءة القصص

بدورها، أوضحت سفيرة أمنية للتعليم، رزان خلفة، أن هذه المبادرة تشجع الطلّاب على القراءة في الأماكن العامة مثل المكتبات وكرفان رزان، وبيّنت أن هذه المبادرة كشفت أن هنالك عدداً كبيراً من الطلاب (بين عمر السبع سنوات والخمسة عشر) غير معتاد على القراءة ولا يستمتع بمطالعة الكتاب.

وأوضحت رزان أن هذه المبادرة تسعى إلى تنمية حب القراءة لدى الطلاب من خلال المسابقات والجوائز وورشات العمل، والتي امتدت على مدار ساعتين تم خلالها المشاركة في قراءة القصص لتنمية خيال الأطفال وتنمية مواهبهم. كما أوضحت رزان أن هذه الورشة سعت أيضاً إلى تغير النمط التقليدي في قراءة القصص المعتمد في المكتبات.

أما عن الحقل التربوي التعليمي في الأردن؛ فأكّدت رزان أن القطاع بات يركز ويهتم بالقراءة أكثر من قبل، مؤكدة أن هذه المبادرة ستساعد على تنمية القراءة والعودة إلى القصص والكتب المحمولة.

 

الكتاب في حياة الطفل

وعن فوائد القراءة عن عمر صغير، أوضحت رزان أن القراءة تؤثر على طريقة تفاعل الطالب مع محيطه وتساعده على فهم الأحداث ورؤيته للحياة ما يساعده على التفاعل والتحليل وعدم التلقي فقط، إذ أن تنمية خيال الأطفال يساعدهم على عملية فهم الواقع وتغيره.

أخيراً، أشارت رزان الى أن مبادرة كرفان رزان ستتعاقد مع مكتبات ومؤسسات تُعنى بموضوع القراءة وستقدم برامج أسبوعية تثقيفية تطبيقية لتعليم القراءة ونشرها في المراكز العامة وليس فقط في المناهج المدرسية.

 

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner