Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

السوريون يتساءلون : أين سيصلي بشار الأسد بالعيد؟

السوريون يتساءلون : أين سيصلي بشار الأسد بالعيد؟
بشار الاسد

يصعب التوقع في أي جامع سيتم إحياء صلاة العيد رسميا في سوريا ، بعد اقتحام مسجد عبد الكريم الرفاعي في كفر سوسه من قبل الشبيحة والأمن، عقب إحياء ليلة القدر، والاعتداء على إمام الجامع الشيخ أسامة الرفاعي. ووفق ما نشرته صحيفة الشرق الأوسط اللندنية الاثنين فان السوريين يتساءلون: "ترى في أي جامع سيصلي بشار الأسد في العيد؟". وقالت الصحيفة :درجت العادة على أن يصلي الرئيس وكبار المسؤولين في الدولة العيد في الجامع الأموي، أو أحد أكبر مساجد العاصمة، كجامع عبد الكريم الرفاعي في كفر سوسه.. ولكن مع إغلاق معظم المساجد ومنع المصلين من دخولها، ومحاصرة المساجد التي تقام فيها الصلاة، سيبقى السؤال: ترى أين سيصلي الرئيس الأسد هذا العيد؟". وأضافت "ولهذا ربما دعا ناشطون المواطنين السوريين لرفع رايات سوداء على شرفات منازلهم، أو نشر قطع غسيل أسود على مناشر الغسيل على الشرفات والأسطح؛ تعبيرا عن الحزن على الشهداء، كشكل من أشكال الاحتجاج المدني على القتل الذي مارسه النظام ضد المحتجين السوريين خلال شهر رمضان."
Khaberni Banner