الرئيسية/العالم
Khaberni Banner Khaberni Banner

الدليمي : الدوري قائدا للعراق التزاما بوصية صدام

الدليمي : الدوري قائدا للعراق التزاما بوصية صدام
صدام والدليمي

خبرني- اكد رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس صدام حسين المحامي خليل الدليمي  في بيان حصلت " خبرني "على نسخة منه الاربعاء بان عزة الدوري هو القائد الشرعي للعراق التزاما بوصية الرئيس الراحل صدام حسين.    ونفى الدليمي في بيانه ما تناقلته مواقع اخبارية بان الهيئة اقرت رئيسا جديدا للعراق .وتاليا نص البيان : بسم الله الرحمن الرحيم ( ولنبلونكم حتى نعلم المجاهدين منكم والصابرين ونبلو أخباركم) صدق الله العظيم كنا قد أكدنا وبوقت مبكر من ان أميركا فشلت بعد غزوها وتدميرها واحتلالها للعراق بمحاولة اقناع الرأي العام الرسمي والشعبي على صعيد العالم اجمع والذي أصبح ناقما عليها بسبب كذبها وتزويرها للحقائق وضحكها على ذقون العالم , وسرعان ماخاب فألها وانقلب السحر على الساحر وهاهي اليوم في مستنقع الهزيمه تجر أذيال الخيبه وتلعق جراحها ومطلوب منها أن تقنع العالم بمسوغ (معقول!) لتبرير جريمة غزوها غير الشرعي وغير القانوني للعراق, والان ومنذ مده هي تبحث عن حجج ومبررات واهيه لأقناع هذا المد المتصاعد ضدها الناقم عليها وقد سبق ان قلنا واعلنا بأن مصادر عليمه موثوقه خيره أخبرتنا بأن أميركا قامت بمحاولات لتشويه صورة الرئيس وهو حيا وستقوم بمحاولات رخيصه بائسه لتشويه صورته وصورة رفاقه ورجاله الاوفياء وهو شهيدا , لتقول للعالم هانحن أنجزنا وقدمنا تضحيه ! من أجل تخليص الشعب العراقي من (الكتاتوريه!) واستبدلنا ذلك (بالديمقراطيه) ولأجل ذلك ستقوم بتشويه الصوره الناصعه لكل الرجال الاوفياء المخلصين للرئيس وللعراق وستستهدف تحديدا بعض الرجال المخلصين الاوفياء في النظام الوطني السابق وكذلك ستستهدف ايضا وبشكل مكثف الرجال الاوفياء المضحين بالغالي والنفيس الذين ذادوا بأرواحهم وأنفسهم وقدموا قربانا من الشهداء وهم رجال هيئة الدفاع ومن معهم من الزملاء الافاضل وسيتم التركيز على رئيس هيئة الدفاع لتشويه الصوره وخلق حاله من الريبه والشك بل وتسقيطه سياسيا ومهنيا واجتماعيا وخلق الشك به وبزملائه لقتل الحقيقه بعد تشويهها . وقد اكدنا بان اميركا وكل الدوائر المعاديه والمشبوهه ستستخدم عملاء ومشبوهين وضعاف نفوس مأجورين لتنفيذ غرضها الدنيء وفعلا بدأت حملتها الشعواء منذ صدور مذكرات الرئيس الشفويه وخاصة مايتعلق بتثبيت الشرعيه وفقا للنظام الداخلي وراحت هي ومن خانوا العهود ونكصوا المواثيق بدفع الرشاوى لكتاب ورجال اعلام واصحاب نفوس ضعيفه وعملاء مارقين لقتل الحقيقه وخلط الاوراق وشق الصفوف وهاهي الحمله الظالمه تطال رموز ورجال اوفياء من رفاق الرئيس الخالد وكذلك تطال رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس الشهيد وبطرق وآليات ووسائل مختلفه وخبيثه بعضها متداخلا مع الصف الوطني وهي اخطر حلقات التأمر والتشويه والتزوير لقلب الحقائق رأسا على عقب ورغم التزامنا بعدم الرد وتجاهل تلك الاصوات النكره أيا كان مصدرها ودوافعها والجهات التي تقف خلفها وعدم ردنا يأتي التزاما أدبيا منا واستجابة لكل نداءات الخيرين والتي تطلب منا عدم الانجرار للرد كي لاندخل في دائرة التهاتر الرخيص ولكي لانؤثر على رمزية العراق ورموزه سلبا , ولكن بعد ان وصلت الحمله حدا لايمكن معه السكوت على تلك الاساءات المتعمده وخاصة ماتم نشره وتداوله من على ظهر بعض المواقع الالكترونيه المشبوهه والمغرضه ومفادها من اننا صرحنا بأننا سنقوم بأعلان اسم (قائد جديد!) للعراق حسب زعمهم في كتاب مزعوم قادم ... نقول هو ادعاء محل افتراء وكذب وتطبيل مكشوف لاصحة له الا في عقول ومخيلة المجانين والحاقدين والمشبوهين وعملاء الاجنبي لان الجميع يعرف ان الرئيس الشهيد قد ابلغنا وصيته وفقا للدستور الشرعي والنظام الداخلي بأن السيد عزة ابراهيم هو القائد الشرعي وقد اعلنا ذلك بلا مواربه ولامجامله في كتاب المذكرات ولن نكون شهود زور امام التاريخ الذي لايرحم رغم كل المحاولات الرخيصه ولذلك تم استهدافنا بحملة مغرضه ولازالت ولن تنال منا الا مزيدا من الصبر والثبات والاحتساب بعون الله0 ايها الاخوه اننا في الوقت الذي ننفي نفيا قاطعا عدم تصريحنا عن اعلان قائد جديد حسب زعم من زعم ذلك ونتحدى من يثبت اي تصريح لنا في هذا الصدد فاننا سنقوم هذه المره بمقاضاة كل من نشر او تداول هذه المزاعم او غيرها لتشويه الصوره او ممن كان مصدرا أو مروجا لها واننا غير مسؤولين عن اي تصريح ينسب لنا غير هذا التصريح بعد انقطاع او عدم تعاط مع المواقع الالكترونيه او حتى الصحافه ومنذ مده ليست بالقصيره والله اكبروليخسأ كل مفتر أثيم   خليل الدليمي   رئيس هيئة الدفاع عن الرئيس الخالد صدام حسين وكافة الاسرى  والمعتقلين في العراق.
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner