Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الدغمي يرد على أبو غنيمة

الدغمي يرد على أبو غنيمة
النائب الدغمي

خبرني- كتب النائب عبد الكريم الدغمي مقالا رد فيه على ما كتبه الدكتور احمد ابو غنيمة من انتقادات وتاليا نص المقال: لا يتسنى لي بعد كل هذا العمر المهني من جهة والعمر الزمني من جهة أخرى أن اشتم-لا سمح الله –شعبنا الأردني وقد ابتلاني الدكتور احمد أبو غنيمة _سامحه الله- بهذه البلوى وبالغ فيها إلى الحد الذي لا تحتمله كلمة ألقيت في جلسة مناقشة الأسعار عن عشرة نواب راجيا أن أوضح ما يلي: 1.إنني وقبل غيري مع حرية التعبير للمواطنين بالطرق السلمية والمشروعة دستوريا ولايزاودن احد علي في هذا الموضوع لان التاريخ شاهد بل إنني احترم جميع الذين عبروا عن رأيهم في المسيرات التي انطلقت في عمان ومختلف المدن الأردنية وقد كانت مسيرات سلمية وحضارية بالفعل ولو لم يكن لي منبر رسمي (البرلمان)لكنت احدهم وبكل شرف. 2.يبدو أن كلمتنا لم تقرا بصورة جيدة وقد أخذها الكاتب المحترم بطريقة تصورها هو و بنى عليها كل ما جاء في مقالته العتيدة! وكان عليه أن يأخذ كلمة (الدهماء) التي ابتلاني بأنني أطلقتها على شعبنا الأردني(ظلما وزورا وبهتانا)عليه أن يأخذها كما وردت في سياق الكلام وقد وردت هكذا واقتبس (اعتقد( بفتح الدال) بعض الدهماء أن استعارة الإيقاع التونسي تحت بند ملف الأسعار قد يشكل فرصة ليس لتوسيع رقعة التعبير في بلادنا إنما لممارسة أبشع اخلاقيات الانتهازية السياسية عبر إسقاط حسابات مريضة ومعقدة على مشهدنا الوطني)انتهى الاقتباس. من قال أن كلمة الدهماء الواردة هنا تعود في الخطاب على الشعب الأردني؟ ثم ليسال الأستاذ أبو غنيمة علماء اللغة العربية عما إذا كانت كلمة (بعض)تعني التقليل أو التكثير؟ ويسال أيضا:هل أن كلمة الدهماء في سياق كلمتنا على النحو الذي وردت فيه تعود على الشعب الأردني؟ لا ادري كيف استنتج ذلك وبنى عليه مقالا طويلا عريضا!!! ومع كل ذلك أوضح أن (بعض الدهماء)الذين قصدناهم لاتغيب عن ذهن احد لو تمعن في القراءة . أليس الذين يحسدوننا على نظامنا السياسي وأمننا كأردنيين واهمون أمام وحدتنا الوطنية والتفافنا حول النظام ومنجزات الوطن؟ أليست بعض الفضائيات الخارجية التي نعرفها جميعا قد حاولت تصوير المشهد على انه استعارة للوضع التونسي؟ وكانت واهمة أيضا؟ أليس من يتوهمون ذلك هم دهماء؟ وهنا اسالكم أيضا يا دكتور احمد :من أين استنتجت أن كلمة الدهماء الواردة في كلمتنا موجهة لشعبنا أو لمسيراته ؟ومن قال ذلك؟ فهو إما تهافت لا قيمة له ،وإما شي آخر في نفس الكاتب لا استطيع التكهن به !!! 3- إنني أدافع عن حق الناس بالتعبير السلمي عن رأيهم حسب المادة 15 من الدستور التي أشار إليها الكاتب في مقالته ، وعلي واجب كمشرع قبل غيري أن أكون أول من يتفهم حق الشعب في التعبير عن رأيهم في الحكومة والنواب والأسعار وما ينوبهم من الأمور العامة، دون أن أشير آسفا إلى الشتائم التي وجهت لنا يوم اعتصام الأحد أمام مجلس النواب ، والتي لا أقف عندها ، واسأله وهو يلومني على " الشتم المفترض ظلما " هل هذه الشتائم تدخل ضمن حرية التعبير؟ فالمطالبة برحيل الحكومة وحل المجلس ومحاربة الفساد والفاسدين وتخفيض الأسعار ، حق مشروع للمواطنين ، لكن الشتيمة عيب على مطلقها ، وإذا كان الدكتور أبو غنيمة حاضرا فقد سمعها ،وان لم يكن حاضرا فليسال من حضر !! اعرف أن فضائية تتربص الشر بنا وببلدنا قد اختزلت من كلمتنا مقدمتها ،وقدمتها بطريقة خبيثة قد يفهم منها الإساءة ،وكررت تلك الفضائية الموضوع في نشراتها كثيرا ،لكن كلمتنا موجودة ، مسجلة في محاضر المجلس ولا يمكن تزويرها، ومن شاء فليسحبها من الانترنت عن موقع المجلس ،"والمية بتكذب الغطاس". وأخيرا للمنصف أقول : اقرأ الكلمة جيدا ،ومن ثم احكم ! وقبل ان انهي فقد كنت أتوخى العدالة من الكاتب ، بحيث انه وهو يكتب عن حرية التعبير أن يدين الشتائم البعيدة عن خلقنا وديننا وقيمنا، أما وقد فتح علي في المواقع شتائم لا استحقها ، اعرف أن بعضها صادر عن حاقدين ، والبعض الآخر عمن لم ينتبه للكلمة ويقرأها بصورة صحيحة ،وعلى ذلك أقول : الذين يعرفونني جيدا لا يصدقون ما نسب الي ،أما الشاتمين والشامتين فأقول لهم : سلاما
Khaberni Banner Khaberni Banner