Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

البيان الختامي لمؤتمر حركة النضال العربي لتحرير الأحواز

البيان الختامي لمؤتمر حركة النضال العربي لتحرير الأحواز

خبرني -انعقد مؤتمر حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، يومي السبت 30/11/2019- والأحد 1-12- 2019 ، وذلك في العاصمة البلجيكية بروكسل ، بمشاركة عميد كلية الأمير حسين للدراسات الدولية في الجامعة الأردنية الاستاذ الدكتور محمد حمد القطاطشة.

شهد اليوم الأول جلسة صباحية ، بدأت عند الساعة الحادية عشرة بتوقيت بروكسل، بافتتاح المؤتمر، حيث تم الترحيب بأعضاء حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، والمناصرين للحركة من الأحوازيين، والضيوف العرب، وبمشاركة وفود من منظمات حقوق الإنسان، ومؤسسات المجتمع المدني، العربية والدولية.

وجاءت كلمة حبيب جبر رئيس حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، لترسم الخطوط العريضة لبرنامج عمل الحركة للعام القادم، فضلا عن استعراضه لوقائع ومستجدات القضية الأحوازية، خلال العام المنصرم، وأبرز إنجازات المرحلة السابقة.

بينما عبرت كلمات الوفود العربية والدولية المشاركة، عن دعمها للقضية الأحوازية، بوصفها حركة تحرر وطني عربية، وأشار المشاركون إلى أهمية الحراك الثوري في العراق ولبنان ضد النفوذ الفارسي، كما نوّه لإرهاب النظام الإيراني في كل من اليمن وسورية.

 

وأصدر المؤتمر بياناً ختامياً، جاء فيه:

 

-التأكيد على مواصلة نضال الشعب العربي الأحوازي ضد الاحتلال الإيراني حتى نيل الأحوازيين للحرية وحقهم في تقرير المصير.

 

-تكامل نضال الشعب الأحوازي ، مع نضال الشعب العربي في العراق ولبنان، ضد الهيمنة الفارسية في الأرض العربية.

 

-إن النتائجَ الايجابيةَ لثورةِ الشعبِ العربي الأحوازيّ وبقيةِ الشعوبِ داخلِ جغرافيا إيران السياسية، ضد نظام الملالي، تحتمُ على جميعِ التنظيماتِ وحركاتِ الشعوبِ المتضررةِ من هذا النظامِ الإرهابي، ضرورةَ الإسراعِ في تطويرِ التنسيقِ فيما بينها، ووضعِ الخططِ العمليةِ المتناسبةِ مع معطياتِ المرحلةِ الجديدة، والتداعي لإنشاءِ كيانٍ سياسيّ ، قادرٍ على فرضِ رؤيتِه، حولَ مستقبلِ الدولةِ في جغرافيا إيران، وفقَ ما ترتضيهِ شعوبُها بالسعيِّ الجادِّ لإقناعِ المجتمعِ الدولي برؤيتها الجديدةِ، التي تهدفُ إلى القضاءِ على جذورِ الظلم واستعادة سيادتها، وضمانِ تحقيقِ السلامِ الدائمِ في المنطقة.

 

- التمسك بحقِّ الشعب العربي الأحوازي في تقريرِ مصيرِه ،تحت إشرافِ ورعايةِ المجتمعِ الدوليّ. لأنه يشكل المخرجَ الآمنَ لشعب الأحواز من واقعِ الاحتلالِ الذي جرّدَهُ من مقوماتِ الحياةِ الكريمة.

 

إطلاق مبادرة" برلمانيون من أجل الأحواز" لمتابعة القضية الأحوازية بوصفها قضية تحررية تستحق من جميع العرب الوقوف معها لتحقيق حق الشعب العربي الأحوازي على أرضه المحتلة.

 

-تحديد يوم عالمي للتضامن مع الشعب الأحوازي، وتم الاتفاق أن يكون هو يوم 25 من نيسان أبريل والذي يتزامن مع الذكرى السنوية لاحتلال الأحواز.

 

هذا وثمّن المشاركون في المؤتمر، بطولات وتضحيات الشعب العربي الأحوازي، في سبيل الحرية وطرد الاحتلال الإيراني عن كامل التراب الأحوازي.

 

وقامت حركة النضال العربي لتحرير الأحواز ممثلة بالأخ حبيب جبر رئيس الحركة، بتسليم درع الوطن المقدم للشهيد الشاعر حسن الحيدري لكل من الأخ حبيب أسيود نائب رئيس الحركة، و د.عباس الكعبي نيابة عن عائلة الشهيد.

 

أما في اليوم الثاني للمؤتمر، فقد انعقدت جلسة حوارية للشعوب غير الفارسية، بهدف تشكيل رأي مشترك حول مستقبل هذه الشعوب، وتطلعاتها في المرحلة القادمة، وسبل التعاون فيما بينها لتحقيق الأهداف الوطنية للشعوب غير الفارسية.

 

وأصدر المجتمعون بيانا ورد فيه:

 

1- للشعوبِ الحرة المشكّلة لجغرافيا إيران السياسية، الحقُّ في تقريرِ مصيرِها، وتشكيلِ مستقبلِ شعوبِها بما يتوافقُ ونضالِ هذه الشعوبِ، ولهذا تتداعى لتشكيل شورى الشعوب الحرة من أجل تقرير المصير.

 

2-تأسيس الدولة الحديثة في إيران جاءت نتيجة إقصاء هوية مختلف الشعوب، كالشعب التركي الأذربيجاني والشعب العربي الأحوازي، والشعب البلوشي، والشعب الكردي، والشعب التركماني، والشعب القشقائي ، والشعب اللري.

 

3- بمبادرةٍ من قبلِ حركةِ النضالِ العربيّ لتحريرِ الأحوازِ والحزبِ المركزيّ الأذربيجانيّ ، تمّ الإعلانُ عن تأسيسِ شورى للقوى الوطنية للشعوبِ الحرة، يقومُ بتنسيقِ الخطواتِ بين هذه القوى، تمهيداً للتحركِ ضمنَ إطارٍ موحدٍّ ، أمامَ المجتمعِ الدوليّ، للمطالبةِ بحقِّ هذه الشعوبِ في تقريرِ مصيرِها والسيادةِ على أرضها، وتشكيلِ البديلِ عن النظام الإيراني، في المرحلة القادمة.

 

4- إنّ المطالبةَ المشروعةَ لحقّ تقريرِ المصيرِ، لشعوبِ مكوناتِ جغرافيا إيران السياسيةِ، من غيرِ الشعبِ الفارسيّ، تنسجمُ مع معاهدةِ حقوقِ الإنسانِ ، الصادرةِ عن هيئةِ الأممِ المتحدة، والاتفاقياتِ الدوليةِ، في هذا الخصوص، وذلك بعدَ إسقاطِ النظامِ السياسيِّ الحاليَ.

 

5- أكد المشاركونَ على التمسُّكِ بالثوابتِ الوطنيةِ للشعوبِ الحرة، وبذلِ كلِّ الجهودِ لتحقيقِ مطالبِ الشعوبِ المشروعةِ، لممارسةِ الديمقراطيةِ والتعبيرِ عن إرادة هذه الشعوب، واتباعِ شتى السبلِ المتاحةِ لتحقيقِ هذه المطالب.

 

6- يعلنً ائتلاف القوى الوطنيةِ للشعوبِ الحرة، عن حقِّ جميعِ الشعوبِ الحرة ،ضمن جغرافيا إيران السياسية ، بالانضمامِ إلى الائتلافِ كأحزابٍ سياسيةٍ ، أو كمؤسساتِ مجتمعٍ مدنيّ، ومنظماتِ حقوقِ إنسان، أو كأفرادِ، بما يتوافقُ وخطةِ الائتلاف المعلنةِ في هذا البيان.

 

7- تتمُّ إدارةُ شؤونِ الائتلافِ للقوى الوطنية للشعوبِ الحرة بما يتوافقُ مع مرتكزاتِ الائتلافِ، وبطريقة ديمقراطية.

 

وأشاد المؤتمر بجهود حركة النضال العربي لتحرير الأحواز، في انعقاد هذا المؤتمر، ووجه المشاركون تحية لتضحيات الشعوبِ الحرة في نضالِها ضد النظامِ الإيراني، وفي مقدمتها الشعب العربي الأحوازي.

Khaberni Banner
Khaberni Banner