الرئيسية/أسواق
Khaberni Banner Khaberni Banner

البطاينة يؤكد وجوب تشغيل ذوي الإحتياجات الخاصة

البطاينة يؤكد وجوب تشغيل ذوي الإحتياجات الخاصة

خبرني - رعى وزير العمل نضال البطاينه بحضور محافظ اربد رضوان العتوم ورئيس غرفة صناعة اربد هاني ابو حسان حفل إطلاق مبادرة " بالعطاء نستمر " لتدريب وتشغيل ذوي الإحتياجات الخاصة والتي نظمها مركز الأوج للتربية الخاصة والتوحد ، على اهمية توعية المجتمع بحق الأشخاص ذوي الإحتياجات الخاصة بالعمل وفقا لقدراتهم ومؤهلاتهم والتي لا تأتي فقط من خلال القانون الضامن لتشغيلهم ، بل تتعدى إلى وجوب تحمل مؤسسات القطاع العام والخاص ومنظمات المجتمع المدني لمسؤلياتها القانونية والإجتماعية في هذا الجانب .

 واشار البطاينه خلال كلمته ان تشغيل الاشخاص من ذوي الإحتياجات الخاصة لا تقتصر فقط على تطبيق القانون ، وإنما من خلال منظومة متكاملة تضمن تغيير الصور النمطية الخاطئة والسائدة لدى ارباب العمل.

واكد البطانية على دعم الوزارة للمبادرات التشاركية التي تصب في مصلحة تدريب الأشخاص من تلك الفئة ودمجهم في سوق العمل بما يعزز قدراتهم واستقلاليتهم ودمجهم في المجتمع .وتعهد بمتابعة تعديل نظام دمج ذوي الإعاقة في المدارس الحكومية بحيث يسمح بدمجهم من مرحلة رياض الأطفال، إلى جانب السعي لتعديل مسمى تلك الفئة في قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة إلى أصحاب الهمم أو الاحتياجات الخاصة.

وبين البطاينه ، ان وزارة العمل قامت بحزمة من الاجراءات والتي من شأنها زيادة مشاركة الإشخاص ذوي الإعاقة في سوق العمل كان اهمها إستحداث قسم تشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة عام 2015، بهدف تقديم خدمات التشغيل والإرشاد المهني والتوعية القانونية , والتشبيك مع الجمعيات التي تعنى بقضايا الإعاقة ، وأنه لا بد على تهيئة البيئة وجعلها ملائمة ، حيث قامت وزارة العمل بتجهيز أماكن تقديم الخدمة ل 26 مديرية من المديريات تتلاءم مع الأشخاص ذوي الإعاقة ، بما فيها مبنى الوزارة حسب كوده متطلبات البناء الخاص بالمعوقين لعام 1993.وبين ان الوزارة أصدرت دليل تشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة وقامت بتدريب مدربين على الدليل ويجرى العمل حاليا على تعديله بما يتوائم مع قانون حقوق الأشخاص ذوي الإعاقة رقم 20 لسنة 2017.

واكد البطاينه ، ان تضافر الجهود الوطنية بطريقة منظمة سيمكن الأشخاص ذوي الإعاقة من العيش بكرامة واستقلالية من خلال إقرار سياسات إجتماعية وإقتصادية تهدف الى عدم زيادة معدل البطالة بينهم من خلال الدور الذي تقوم بة وزارة العمل والمجلس الأعلى لشؤون الأشخاص ذوي الإعاقة والجهات ذات العلاقة.

من جهته ، استعرض الرئيس الفخري لمركز الأوج محمد نايف البطاينه ، دور المركز منذ تأسيسه في رعاية ذوي الإعاقة وخاصة من فئة الأطفال المصابين بطيف التوحد والذين استطاع المركز دمج غالبيتهم في المدارس وتوفير معلمين متخصصين لمتابعة تحصيلهم العلمي في المدارس ، إلى جانب تنظيم الحملات والندوات الخاصة بالتوعية بحقوقهم. وبين ان مبادرة " بالعطاء نستمر " التي يطلقها المركز تأتي لتعزيز التعاون والتشاركية بين مختلف الجهات لتدريب وتشغيل ذوي الإحتياجات الخاصة والتي يؤمل أن يقطف ثمارها واستمراريتها .

وبینت مديرة المركز رولا بطاينة ان مبادرة " بالعطاء نستمر " التي یطلقھا المركز تأتي لتعزیز التعاون والتشاركیة بین مختلف الجھات . لتدریب وتشغیل الأشخاص ذوي الإعاقة والتي یؤمل أن یقطف ثمارھا واستمراریتھا وعرضت منسقة برنامج مشروع تشغيل الأشخاص ذوي الإعاقة الدكتوره ھدیل الصقر ،

وعرضت منسقة برامج المركز الدكتوره هديل الصقر ، آلية تطبيق المبادرة بالتعاون مع وزارة العمل ومختلف الجهات ذات العلاقة والتي ستشمل في المرحلة الأولى ربط 50 شخصا من ذوي الخاصة مع معلمين في التربية الخاصة لتقييم مسارات أعمالهم وقدراتهم ومن ثم تدريبهم في القطاعات التي تلائمهم لغاية تأمينهم بفرص عمل .

وتخلل  الحفل عرض فيلم درامي حول أطفال التوحد من إخراج الفنانة عبير عيسى

وتوزيع الشهادات المدرسية للاطفال المدمجين، كما كرم البطاينة عدد من مدراء التربية والمعلمين القائمين على تدريسهم إلى جانب عدد من الداعمين لمسيرة المركز .

Khaberni Banner
Khaberni Banner