الرئيسية/أضواء
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الاميرة بسمة تطمئن على مرضى

الاميرة بسمة تطمئن على مرضى

خبرني- اطمأنت سمو الاميرة بسمة بنت طلال رئيسة اللجنة العليا لحملة البر والاحسان مساء امس الثلاثاء على حالة المرضى الذين أجريت لهم عمليات جراحية ويتلقون العلاج في مستشفيات المركز العربي والمستشفى الاسلامي ومستشفى الاسراء. وجاءت زيارة سموها للمرضى في اطار متابعة سموها المباشرة والحثيثة لاوضاع المرضى الصحية ومتابعة حالتهم لحين خروجهم من المستشفيات، ورافق سموها في الجولة عدد من اعضاء اللجنة العليا لحملة البر والاحسان. وقدم رئيس اللجنة الطبية للحملة الدكتور نايف العبداللات والاطباء الذين اجروا العمليات الجراحية شرحا عن الحالات الصحية للمرضى وعددهم 32 مريضا ثمانية منهم في المركز العربي و13 في المستشفى الاسلامي و11 حالة في مسشفى الاسراء. وقال ان ما نراه اليوم ما هو الا صورة واحدة من صور المساعدات التي تقدمها حملة البر والاحسان والتي تستهدف معالجة الاسباب التي تؤدي إلى الفقر وليس الاكتفاء بمعالجة آثاره موضحا بان الحملة تقدم خدمة المعالجة الطبية إلى جانب المنح الدراسية والمشاريع الانتاجية التي تدر دخلا ثابتا على الأسرة يعينها على تحسين ظروفها المعيشية والاعتماد على نفسها. وشملت العمليات الجراحية التي اجريت لهؤلاء المرضى ازالة الديسك في الظهر والدوالي وشد وتر للارجل وتحرير اوتار لليد وعملية في طبلة الاذن وقسطرة وفتح شرايين وعمليات تجميلية وورم داخل الجلد وترقيع جمجمة وتطويل عظم الفخذ وزراعة جهازين في الصدر والكتف الايمن وجراحة في الفك الايسر بالاضافة عميليتي ازالة ساد مزدوج في العين وتصحيح حول. واكدت سموها الدور الانساني لمستشفيات القطاع الخاص والشراكة الحقيقية والفاعلة معها من اجل خدمة المواطنين المحتاجين والتخفيف من معاناتهم . وقالت ان المستشفيات الخاصة قدمت صورة مشرقة عن الشراكة من اجل فعل الخير والعمل الانساني والاجتماعي اتجاه المرضى الذين يعيشون ظروفا انسانية صعبة وغير قادرين على تامين كلفة علاجهم. واشادت سموها بالدور الفاعل لهذه المستشفيات معبرة عن شكرها وتقديرها لما قدمته من دعم مستمر ومتواصل في نجاح الحملة منذ انطلاقها ومارست دورا مهما ومميزا في عودة المرضى الى حياتهم الطبيعية. واكدت اهمية تضافر جميع الجهود لانجاح مساعي الحملة في سبيل التخفيف من معاناة الكثيرين ممن يعانون من ظروف صعبة ويحتاجون للمساعدة مشيرة الى ان مشاركة مستشفيات القطاع الخاص في الحملة يشكل نموذجا وقدوة طيبة في عمل الخير. وتم خلال زيارة سموها للمرضى افتتاح مبنى التوسعة الجديد ( مركز الدكتور قنديل شاكر الجراحي ) في المستشفى الاسلامي. وقال مدير المستشفى الاسلامي الدكتور نائل العدوان ان مجلس ادارة جمعية المركز الاسلامي وايمانا منه بدور الحملة الانساني والخيري الفاعل في سد حاجات الفقراء والتخفيف من معاناتهم قرر رفع مخصصات العقد السنوي لحملة البر والاحسان من عشرة الاف دينار الى عشرين الف دينار سنويا ووضع المستشفى الاسلامي في عمان والعقبة تحت تصرف حملة البر والاحسان بمشاركة 150 استشاريا واختصاصيا من المستشفى لاجراء العمليات الجراحية والعناية بالمرضى على مدار السنة بدون اية اجور طبية. واكد مدير عام المركز العربي الطبي الدكتور فارس سليم استمرار مشاركة المركز في الحملة مشيرا الى ان الشراكة بين المركز والحملة تعبر عن معاني وقيم الخير والعطاء الاجتماعي ابتغاء مرضاة الله مشيدا بدور سموها المستمر والفاعل في انجاح مساعي الحملة الخيرية في مختلف المجالات التي تغطيها الحملة. وقال مدير مستشفى الاسراء الدكتور نائل المصالحة ان ادارة المستشفى تفخر بان تكون داعمة وراعية لجزء من حملة البر والاحسان مشيدا بدور سمو الاميرة بسمة بنت طلال في اطلاق المبادرات الانسانية الهادفة الى رعاية الكثير من اصحاب الحاجة والعوز من ابناء المجتمعات الاقل حظا ومؤكدا ان المستشفى سيستمر في دعم الحملة. وتقدم حملة البر والاحسان التي ينفذها الصندوق الاردني الهاشمي للتنمية البشرية منذ العام 1991 هذا النوع من المساعدات إلى جانب المنح والمساعدات الدراسية والمشروعات الانتاجية المدرة للدخل في اطار مساعيها لمحاولة معالجة الاسباب التي تؤدي إلى الفقر وليس الاكتفاء بمعالجة آثاره. وتعمل الحملة بالشراكة مع جميع القطاعات تجسيدا لمفهوم مجتمع التكافل والتضامن وتضم اللجنة العليا للحملة ممثلين عن مختلف القطاعات الطبية والاقتصادية والمالية والنقابية والهيئات غير الحكومية وبالتنسيق مع المؤسسات الرسمية وفي جميع مناطق المملكة.
Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner