الرئيسية/عيون و آذان
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الاردن خسر 150 دونما لمستشار ياسر عرفات

الاردن خسر 150 دونما لمستشار ياسر عرفات

خبرني – خاص – خسر الأردن 150 دونما على الشاطئ الشرقي للبحر الميت،قدّرت مصادر قيمتها بـ 150 مليون دينار،لصالح محمد رشيد مستشار الرئيس الفلسطيني السابق ياسر عرفات،على خلفية قضية الكازينو. ورغم نجاح الأردن في تجنب دفع غرامة بقيمة مليار دينار كشرط جزائي في حال عدم المضي بإنشاء الكازينو في واحدة من أكثر مناطق الأردن غنى،وفقا لتصريحات حكومية ،فإن التسوية في القضية تمت عبر دفع نحو 100 ألف دولار بدل اتعاب محامين،إلى جانب تقديم قطعة الأرض لصالح المستثمر البريطاني الجنسية،الكردي الأصل،محمد رشيد،واسمه الحركي خالد سلام. وفي تفاصيل أخرى في القضية،علمت "خبرني" عن وجود توجه لدى مجلس النواب لتشكيل لجنة تحقيق ستبحث فيما اذا كانت مسؤولية ما جرى تقع على رئيس الوزراء السابق الدكتور معروف البخيت،أو أسامة الدباس وزير السياحة في حكومته. وكشفت سجلات دائرة مراقبة الشركات في الأردن عن وجود استثمارات باسم محمد برهان عبدي رشيد،أردني الجنسية،تشمل شركة صكوك للاعمار والتطوير السياحي،وتأسست في عام 2006 برأسمال مليون دينار،لغايات الاستثمار في الأراضي والعقارات،إلى جانب شركة واحات العقبه للاسكان،ومقرها مدينة العقبة،وتأسست في عام 2007 برأسمال 50 ألف دينار،والمتخصصة في المشاريع الإسكانية،بالإضافة لشركة شمال افريقيا والشرق الاوسط للاستثمارات الماليه،وتأسست في عام 2005 برأسمال 1.03 مليون دينار،والمتخصصة في شراء الأسهم وبيعها في السوق المالي. في غضون ذلك سرت شائعات في الصالونات السياسية عن شبهة تلقي مسؤول سابق مبلغ مليوني دولار كرشوة لإقامة الكازينو. وكان النائب عبد الكريم الدغمي أعلن عقب لقاء جمع رئيس الوزراء المهندس نادر الذهبي مع اللجنة القانونية في مجلس النواب ومنع الصحفيين من حضوره يوم الاثنين،ان الحكومة ابلغت النواب انها قامت بتسوية قضية كازينو البحر الميت مع الشركة المنفذة . واشار الدغمي الى انه تم تسوية القضية عبر منح المستثمر الكردي قطعة ارض استثمارية (100 دونم)شريطة عدم انشاء كازينو و اقتصار استخدامها على مشروع سياحي ومنح المستثمر امتيازا بانشاء مثل هذا النوع من الاستثمارات حال رغبة الحكومة انشاء هذا النوع من الاستثمارات السياحية،إلى جانب 50 دونم إضافية،شريطة استخدامها في إقامة منتجع سياحي. وقال الدغمي أن رئيس الوزراء السابق معروف البخيت وافق على اتفاقية الكازينو في 30 /10 /2007 وفوض وزير السياحة بالتوقيع ، وفي 6/11/2007 قرر مجلس الوزراء تأجيل العمل بالاتفاقية لاشعار اخر ولم يبلغ الفريق الاخر بالقرار لعدم وجود نص يقضي بوقف العمل بالاتفاقية . وتابع الدغمي وفي 29/11/2007 اوقفت الحكومة الجديدة العمل بالاتفاقية لدراستها وكلفت محامين انجليز بدراسة الاتفاقية بغرض الغائها . فنصح المحامون الحكومة بالاستمرار في الاتفاقية خشية دفع غرامات بنحو مليار دينار ، او الوصول الى تسوية مع المستثمر . يذكر ان النائب العام الفلسطيني حقق قبل نحو شهر مع محمد رشيد بشبهة اكتساب اموال من صندوق منظمة التحرير قدرت بنحو 600 مليون دينار وذلك لاقامة مشروع في العقبة .
Khaberni Banner Khaberni Banner