Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الإفراج عن آخر 3 موقوفين من البحارة

الإفراج عن آخر 3 موقوفين من البحارة

خبرني - بإفراج محكمة أمن الدولة عن آخر 3 موقوفين في أحداث شغب الرمثا التي وقعت قبل 3 أسابيع، تم على إثرها توقيف 16 شخصا، وتقديم الحكومة تسهيلات لـ”البحارة”، تسدل الستارة على قضية أرقت أهالي مدينة الرمثا منذ شهر تقريبا.

ويأتي الإفراج عن الموقوفين بعد تقديم ذوي الموقوفين كفالات للإفراج عنهم، على أن تستمر جلسات المحاكمة لإدانة أو براءة المتهمين من عدم مشاركتهم بأعمالالشغب، وفقا ليومية الغد.

وكانت محكمة امن الدولة افرجت سابقا عن 13 شخصا من أبناء الرمثا متهمين بمشاركتهم بأعمال الشغب التي وقعت في لواء الرمثا، تخللها إغلاق شوارع بالحجارة والإطارات المطاطية وحرق آليات للأمن العام الدفاع المدني.

واستمرت أعمال الشغب والاحتجاجات في مدينة الرمثا 3 أيام على خلفية احتجاجات “البحارة” على تعقيدات التفتيش في مركز حدود جابر، إضافة إلى قرار منع أكثر من 400 بحار من الدخول إلى سورية لمدة 4 شهور، وعدم السماح بالبحارة بالدخول إلى سورية أيام الخميس والجمعة والسبت.

وتجددت خلال الأيام الماضية الاحتجاجات السلمية في مدينة الرمثا للمطالبة بالإفراج عن باقي الموقوفين وتنفيذ ما جاء في اتفاق الحكومة مع النواب وممثلين عن البحارة.

وتتمثل المطالب التي تم الاتفاق عليها مع مدير عام الجمارك برفع حظر السفر عن 500 سائق ممنوع من الدخول إلى سورية والسماح لهم بنقل بعض البضائع كالملابس والحلويات وإلغاء منع البحارة من العبور في عطلة نهاية الأسبوع.

وعملت آليات وكوادر بلدية الرمثا الجديدة على إزالة مخلفات الأنقاض الذي خلفها المحتجون الأسابيع الماضية، فيما قدرت البلدية حجم الضرر الذي لحق بممتلكاتها بزهاء المليون دينار.

وحسب عدد من “البحارة” طلبوا عدم ذكر أسمائهم فإن العاملين في مركز حدود جابر لم ينفذوا جميع بنود الاتفاق الذي تم ما بين الحكومة والنواب ومدير عام الجمارك، والمتمثلة بالسماح لهم بإدخال بعض البضائع كالملابس والمواد التموينية وغيرها.

وقال النائب خالد أبو حسان، إن الجهود التي بذلت خلال الأسابيع الماضية من أبناء الرمثا تكللت بالإفراج عن جميع الموقوفين، ورفع الحظر والمنع عن 438 بحارا.د

واوضح بقاء حظر السفر على 160 سائقا، مشيرا الى ان الحكومة تدرس ملفاتهم من اجل إزالة الحظر عنهم خلال الأيام المقبلة.

وثمن أبو حسان استجابة الأجهزة المعنية لمطالب أبناء الرمثا عامة بالإفراج عن الموقوفين ورفع الحظر عن البحارة، داعيا إلى الالتفات والعمل بجدية ومنهجية مع التحديات والظروف الصعبة التي يعيشها أبناء الرمثا.

ودعا أبو حسان إلى وضع قائمة استرشادية في مركز حدود جابر ووضع رسوم على أي بضائع يمكن أن يدخلها المسافر معه أثناء قدومه من سورية وجمركتها بالطرق القانونية، مشيرا إلى أن الحكومة تدرس حاليا إلغاء عطلة أيام الخميس والجمعة والسبت على “البحارة”.

Khaberni Banner