Khaberni Banner Khaberni Banner Khaberni Banner

الأرض تتعرض لعاصفة شمسية مدمرة

الأرض تتعرض لعاصفة شمسية مدمرة

خبرني - حذر الخبراء من العاصفة الشمسية التي يتعرض لها كوكب الأرض هذه الأيام، وذلك لعواقبها الوخيمة، حيث إنها ستؤثر على شبكات الكهرباء بصورة كارثية، ليس هذا فحسب بل ويمكن أن تصيب الكثيرين بأمراض سرطانية أيضًا.

وبحسب صحيفة ديلي إكسبرس البريطانية، فإن العلماء لاحظوا تدفق جسيمات شمسية من الشمس خلال الأيام القليلة الماضية، تقوم هذه الجسيمات بضرب الأرض.

وأوضح العلماء أن العاصفة الشمسية تضرب نصف الكرة الأرضية الجنوبي، الأمر الذي قد يؤدي إلى حدوث ظاهرة الشفق القطبي، تلك الظاهرة التي تحدث عندما تضرب الجسيمات الشمسية الغلاف الجوي، فتتعرض الرياح الشمسية للقصف بالموجات المغناطيسية، فتنحرف طبقة الغلاف الجوي عن الجسيمات، الأمر الذي يؤدي إلى ظهور أضواء زرقاء مذهلة في السماء.

وخلال الأيام الماضية ضربت رياح شمسية عالية السرعة المجال المغناطيسي للأرض، وسببت عواصف مغناطيسية أرضية من فئة G1 متقطعة.

وبالرغم من أن الإدارة الوطنية للمحيطات والغلاف الجوي “NOAA”، صنفت العاصفة الوشيكة على أنها طفيفة “G-1″، إلا أن العواقب قد تكون أكثر خطورة من ظهور الشفق القطبي.

ويمكن أن تؤثر العواصف الشمسية على الغلاف الجوي الخارجي للأرض فتعمل على تسخينه ما يؤدي إلى تمدده، كما قد تؤثر على الأقمار الصناعية في المدار، ما قد يؤدي إلى قصور في عمل نظام تحديد المواقع العالمي وإشارات الهاتف المحمول والقنوات الفضائية.

كما قد تؤدي إلى حدوث تيارات عالية في الغلاف المغناطيسي، ما قد يؤدي إلى طاقة كهربائية أعلى من المعتاد في خطوط الطاقة، وبالتالي قد تنفجر المحولات الكهربائية ومحطات الطاقة، كما قد تسبب كميات الإشعاع الكبيرة التي ستصل إلى الأرض في جعل الكثير من الأشخاص عرضة للإصابة بالسرطان.

Khaberni Banner Khaberni Banner
Khaberni Banner Khaberni Banner